مسؤول كردي: "ب ك ك" ينقل أشخاص وأسلحة ومخدرات من سوريا إلى العراق عبر "شنگال" ● أخبار سورية

مسؤول كردي: "ب ك ك" ينقل أشخاص وأسلحة ومخدرات من سوريا إلى العراق عبر "شنگال"

كشف مسؤول الفرع 17 للحزب الديمقراطي الكردستاني، عن أن حزب العمال الكردستاني PKK ينقل أشخاص من سوريا إلى العراق وبالعكس عبر "شنگال" من دون رقابة أو تفتيش الجهات الحكومية الرسمية، وينقل ويُهرب المخدرات والسلاح عبر الحدود الى داخل "شنگال" والعراق بشكل عام.

ونقل موقع "باسنيوز" الكردي عن "آشتي كوجر"، قوله إن المجاميع المسلحة غير القانونية ومنها PKK تشكل خطورة كبيرة على "شنگال" والتي تتواجد تحت مظلة الحشد الشعبي ويتم تمويلهم وتسليحهم من قبل هيئة الحشد.

وبين أن PKK ينقل أشخاص من سوريا إلى العراق وبالعكس، عبر شنگال، من دون رقابة أو تفتيش الجهات الحكومية الرسمية، كما ينقل ويُهرب المخدرات والسلاح عبر الحدود الى داخل شنگال والعراق بشكل عام، ويتاجر بها.

وأشار المسؤول الكردي إلى أن PKK لم يحقق شيئاً في شمال كوردستان (كوردستان تركيا) لذا فقد ترك ساحته الرئيسية هناك ونقل نشاطاته الى مناطق في إقليم كوردستان في دهوك والسليمانية وشنگال، مشدداً على أن هذا الحزب وطالما بقي على سياساته الحالية فلن يحقق أي نصر أو مكسب وكما فشل في شمال كوردستان سيفشل في إقليم كوردستان، وفي شنگال وبقية المناطق ايضاً.

وسبق أن أكد السياسي الكردي "علي مسلم"، القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا (أحد أحزاب المجلس الوطني الكردي في سورياENKS - )، أن السلوكيات المريبة لقوات حزب الاتحاد الديمقراطي PYD قد تضع مستقبل المناطق الكردية في سوريا على "كف عفريت"، مؤكداً أنه ليس هناك أي مستقبل لهذه المنظومة في ظل هذه الممارسات والتوازنات، لا في غرب الفرات ولا في شرقه.