الأخبار أخبار سورية أخبار عربية أخبار دولية
٢١ فبراير ٢٠٢٤
وزيرة سابقة تقدر حاجة العائلة شهرياً.. برلماني: الحكومة محقة برفع الأسعار

قدرت الوزيرة السابقة والخبيرة الاقتصادية "لمياء العاصي"، أن عائلة مكونة من 4 أشخاص تحتاج كمصروف لـ4 مليون ليرة شهرياً، على الأقل، هذا بحال اقتصدت وبدون أي رفاهيات.

وصرح عضو "مجلس التصفيق"، "محمد خير العكام"، بأن حكومة نظام الأسد محقة برفع أسعار بعض الخدمات والسلع ومن ضمنها الكهرباء والبنزين، وأنا مع آلا يكون سعر البنزين مدعوماً، وفق تعبيره.

وفي حديثها لوسائل إعلام تابعة لنظام الأسد قالت الوزيرة السابقة في حكومة النظام إن رفع أسعار المحروقات المستمر يرفع أسعار السلع 30% وبعضها بنسبة 50%، حسب تقديراتها.

ولفتت إلى أن المحروقات تؤثر على 350 سلعة، والتي تشكل معظم السلع التي يستهلكها المواطنون، موضحةً أن رفع سعر المشتقات النفطية يُدخل الاقتصاد بدوامة نتيجة ارتفاع تكاليف الإنتاج. 

وذكرت أن الحكومة اختارت الحل الأسهل للتخلص من العجز المالي في الميزانية، وهو يؤثر سلباً على اقتصاد البلاد الذي يعاني حالياً من ركود تضخمي كبير جداً، ولا يوجد أي أفق لتحسين واقع الاقتصاد.

ومطلع شباط الحالي قدر أمين سر جمعية حماية المستهلك "عبد الرزاق حبزه"، أن تكلفة الفطور السوري المتواضع لعائلة مؤلفة من 5 أشخاص تصل إلى 100 ألف ليرة، أي 3 ملايين ليرة شهرياً.

اقرأ المزيد
٢١ فبراير ٢٠٢٤
"فاطميون" الأفغانية تلعب دوراً مهماً بمساعدة إيران لتنسيق الأمور اللوجستية في سوريا

قالت صحيفة "نيويورك تايمز"، في تقرير لها، إن ميليشيا "لواء فاطميون" الأفغانية في سوريا، تلعب دوراً مهماً في مساعدة إيران على تنسيق الأمور اللوجستية على الأرض بين شبكة الميليشيات التي تدعمها وتمولها وتمدها بالأسلحة في جميع أنحاء المنطقة.

ونقلت عن محللين وخبير استراتيجي عسكري تابع لـ"الحرس الثوري" الإيراني، طلب عدم الكشف عن هويته، قوله إن "فاطميون" تشرف على قواعد تشكل محطات رئيسة على طول سلسلة توريد الأسلحة، بما في ذلك الطائرات من دون طيار وأجزاء الصواريخ والتكنولوجيا، التي تشق طريقها من إيران إلى العراق ثم سوريا و"حزب الله" في لبنان.

وأوضح مدير برنامج سوريا بمعهد "الشرق الأوسط" تشارلز ليستر، أن "عندما تجمد الصراع السوري الأوسع منذ سنوات عدة، كان هناك توقع بأن يعود لواء (فاطميون) إلى وطنه، وأن يتم حله وتسريح قواته، لكنهم اندمجوا نوعاً ما في الشبكة الإقليمية الأوسع ووجدوا دوراً جديداً يلعبونه، وهو الصمود وتنسيق الخدمات اللوجستية والتنسيق على نطاق أوسع على الأرض".

ونفى محللون، وجود دليل على أن "فاطميون" ضالعة بشكل مباشر في الهجمات ضد القواعد الأميركية في سوريا والعراق.

وسبق أن قالت صحيفة "الشرق الأوسط" في تقرير سابق لها، إن إيران تستغل انشغال روسيا في حربها ضد أوكرانيا، لتقوم بتعزيز دورها في سوريا، والتوسع في بسط نفوذها على أكبر مساحة من الجغرافيا السورية، بعد أن كانت روسيا قيدت انتشار إيران ونفوذها في سوريا خلال السنوات الماضية.

ولفت التقرير إلى أن إيران تعمل على نشر أعداد كبيرة من عناصر الميليشيات المحلية والأجنبية الموالية لها، وآليات عسكرية بينها منصات صواريخ وطائرات مسيرة ومقرات قيادية يديرها ضباط من "الحرس" الإيراني.

وعزز "الحرس الثوري" مؤخراً، وميليشيات موالية لإيران، بينها "حزب الله" اللبناني، وميليشيات لواء فاطميون الأفغاني، إضافة إلى حركة النجباء وميليشيات عصائب أهل الحق العراقيتين، ولواء الباقر السوري، تواجدهم في نحو 120 موقعاً ومقراً عسكرياً في مناطق ريف حمص الشرقي وبادية حماة وبادية الرقة ودير الزور ومحافظة حلب.

 

اقرأ المزيد
٢١ فبراير ٢٠٢٤
قتلى بقصف إسرائيلي طال مبنى بحي كفرسوسة بدمشق

قُتل شخصين على الأقل نتيجة قصف إسرائيلي طال حي كفرسوسة بالعاصمة دمشق، اليوم الأربعاء 21 شباط/ فبراير وفقا لما أفادت به مصادر إعلاميّة محلية.

وقال موقع "صوت العاصمة"، إن القصف الاسرائيلي جرى عبر ثلاثة صواريخ موجهة استهدفت عدة شقق في المبنى المستهدف في حي كفرسوسة في العاصمة السورية دمشق.

وذكرت مصادر أن "أصوات عدة انفجارات سمعت في منطقة كفرسوسة على الأطراف الجنوبية للعاصمة السورية دمشق، وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من المنطقة".

وتشير معلومات إلى استخدام أجزاء من البناء المستهدف كمقرات لميليشيات إيران، دون معرفة هوية المستهدفين بالقصف، وذكرت وكالة أنباء النظام "سانا"، أن قصف إسرائيلي استهدف منطقة كفرسوسة السكنية بدمشق".

ولفتت إلى أن "طائرات إسرائيلية أطلقت عدد من الصواريخ من فوق أراضي الجولان السوري المحتل، وحاولت استهداف بعض المواقع في محيط العاصمة دمشق"، وفق نص بيان رسمي.

هذا واستهدفت إسرائيل بغارات جوية وصواريخ مواقع لنظام الأسد وإيران بالعاصمة السورية دمشق ومحيطها 25 مرة خلال عام 2023، كل مرة فيها بغارتين على الأقل، طالت أهدافاً عسكرية لجيش النظام والميليشيات الإيرانية.

وكان قُتل أكثر من 10 من كوادر في الحرس الثوري الإيراني بقصف إسرائيلي على منطقة المزة في دمشق بينهم قادة بارزين، وسبق ذلك مصرع القيادي الإيراني رضا موسوي باستهداف مماثل في السيدة زينب بريف دمشق.

اقرأ المزيد
٢١ فبراير ٢٠٢٤
"الخوذ البيضاء": المدنيون أمام خيار الموت قصفاً في منازلهم أو قهراً في المخيمات شمال سوريا

قُتلت سيدة وأصيبت أختها ووالدتها المسنة، بجروح وحالتهما خطرة، جراء القصف المدفعي من قوات النظام، الذي استهدف منازل المدنيين في بلدة آفس شرقي إدلب، مساء يوم الثلاثاء 20 شباط، وقالت مؤسسة الدفاع المدني السوري إن هجمات قوات النظام وروسيا والمليشيات الموالية تهدد حياة أكثر من 4 ملايين مدني في شمال غربي سوريا.

ولفتت المؤسسة إلى أن قوات النظام شنت هجمات قاتلة على شمال غربي سوريا مساء يوم الثلاثاء 20 شباط، مستهدفة منازل المدنيين في قرية آفس شرقي إدلب بقصف مدفعي، وسيارة مدنية بقرية تقاد غربي حلب بصاروخ حراري موجه، ما أدى لمقتل امرأة وإصابة أربعة مدنيين بجروح.

وقتلت امرأة وأصيبت أختها ووالدتهما المسنّة بجروح خطرة، بقصف مدفعي لقوات النظام استهدف منازل المدنيين في قرية آفس شرقي إدلب مساء يوم الثلاثاء 20 شباط، وتشهد القرية القريبة من خطوط التماس بشكل دائم قصف وهجمات مستمرة تستهدف المدنيين وتخطف أرواحهم، دون وجود ملاذ آمن للسكان في ظل استهداف قوات النظام وروسيا لمختلف المناطق، وغياب مقومات الحياة عن المخيمات والصعوبات الكبيرة في فصل الشتاء وتراجع الاستجابة الإنسانية.

وأصيب مدنيان بجروح باستهداف قوات النظام بصاروخ حراري لسيارة يستقلانها في قرية تقاد غربي حلب، وأدى الهجوم لاحتراق السيارة، وهذا الاستهداف الثالث من نوعه الذي تستجيب له فرقنا منذ بداية العام الحالي، ويشكل استخدام النظام للصواريخ الموجهة كسلاح، تهديداً خطيراً على حياة السكان ويمنعهم من العمل في مزارعهم في الكثير من المناطق في شمال غربي سوريا.

وتتواصل الهجمات التي تستهدف السكان إذ أصيب يوم الأحد الماضي 18 شباط مدني يعمل برعي الأغنام، جراء قصفٍ مدفعي لقوات النظام، استهدف الأحياء السكنية في بلدة كنصفرة جنوبي إدلب.

وخلال الفترة الماضية، صعدت قوات النظام من هجماتها باستخدام طائرات مسيرة مفخخة، إذ أصيب مدني نتيجة استهداف طائرة مسيرة مفخخة لقوات النظام، سيارة مدنية (صهريج ماء) على الطريق الواصل بين قريتي القرقور و فريكة في ريف إدلب الجنوبي الغربي، يوم الثلاثاء 6 شباط، كما أصيب مدنيان بهجوم م يوم الخميس 15 شباط، استهدفتهما بين قريتي الدقماق والمنصورة في سهل الغاب شمال غربي حماة.

واستجابت فرق الدفاع المدني منذ بداية العام الحالي حتى 18 شباط لـ 138 هجوماً من قبل قوات النظام وميليشيات موالية له، على شمال غربي سوريا، بينها 3 هجمات بصواريخ محملة بذخائر فرعية حارقة، استهدفت الهجمات 4 أسواق شعبية و4 مدارس و3 مساجد، ومنازل المدنيين، وأدت هذه الهجمات لمقتل 10 أشخاص، بينهم طفلان وامرأة، ولإصابة أكثر من 60 آخرين بينهم 17 طفلاً و5 نساء.

وأكدت المؤسسة أن هجمات قوات النظام وروسيا والمليشيات الموالية لهم تهدد حياة أكثر من 4 ملايين مدني في شمال غربي سوريا، خاصةً مع ما تشهده المنطقة من تراجع كبير في الاستجابة الإنسانية وضعف مقومات الحياة ودمارٍ كبير في البنية التحتية بسبب حملات القصف التي دمرت البنى التحية ومنازل المدنيين والمشافي والمدارس وسبل العيش، وتركت فجوة كبيرة من الاحتياجات.

وأشارت إلى أن شتاء قاسٍ في الأفق ينذر بمأساة ومعاناة متجددة كل عام، في مناطق ومخيمات شمال غربي سوريا، وآلة قتل النظام وروسيا لا تتوقف عن إزهاق حياة المدنيين وإنهاك كل تفاصيل الحياة، في ظل تغافل وعطالة مستمرة في الموقف الدولي تجاه محاسبة نظام الأسد وروسيا على جرائمهم.

اقرأ المزيد
٢١ فبراير ٢٠٢٤
رغم العقوبات.. شركة "أجنحة الشام" تشتري طائرة جديدة عبر مخطط شاركت به دولة عربية

كشف موقع متخصص بتتبع رحلات الطيران، عن أن شركة طيران "أجنحة الشام" المدرجة على قوائم العقوبات الأميركية والأوروبية اشترت طائرة جديدة، تفيد المعلومات أنه تم عبر مخطط شاركت فيه دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأوضح الموقع في بياناته، أن الشركة "أجنحة الشام" حصلت على طائرة جديدة من طراز "إيرباص A320" من الإمارات العربية المتحدة، عبر مخطط لخرق العقوبات يشمل شركة طيران وهمية تحمل اسم "كوينز إير".

وتوضح بيانات الموقع، أن شركة "كوينز إير" قامت بتسجيل الطائرة مؤقتاً في قرقيزستان تحت اسم "EX-32012"، ونقلها عبر مطار العاصمة البيلاروسية مينسك، في 24 كانون الثاني الماضي، إلى مدينة الشارقة في الإمارات العربية المتحدة، ومن ثم إلى العاصمة السورية دمشق، في شباط الجاري.

ولفت الموقع المتخصص إلى أن شركة "أجنحة الشام" أعادت استخدام التسجيل القديم "YK-BAA" للطائرة، مما يجعلها تبدو وكأنها الطائرة نفسها التي غادرت الأسطول قبل بضع سنوات، والطائرة من طراز "إيرباص A320" فرنسية الصنع، قبل نحو 19 عاماً، وتعود ملكيتها منذ ذلك التاريخ لخطوط جوية من الدول التالية: السلفادور حتى عام 2019، الولايات المتحدة حتى عام 2021، سلوفاكيا حتى كانون الثاني 2023.

وفي كانون الثاني 2023، انتقلت ملكية الطائرة لشركة "سكاي ون" المسجلة في إمارة الشارقة، والتي نقلت، في تشرين الأول 2023، ملكيتها إلى شركة مجهولة تدعوة "كوينز إير"، والتي بدورها نقلت الملكية إلى شركة "أجنحة الشام" في 13 شباط 2024، وبمراجعة موقع شركة طيران "كوينز إير"، يتضح أن الموقع صمم قبل أشهر قليلة بوساطة الذكاء الاصطناعي، ولا يحوي أي بيانات متعلقة بالشركة أو خدماتها.

وتشارك شركة طيران "أجنحة الشام"، التابعة للنظام السوري، في فعاليات وأنشطة مختلفة، بما في ذلك معارض النقل والفعاليات السياحية الدولية، كان آخرها في معرض "فيتور" للسياحة والسفر في العاصمة الإسبانية مدريد، على الرغم من وجودها على قوائم العقوبات الاقتصادية في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وبريطانيا.

وأثارت المشاركة الأخيرة في المعرض الذي يعدّ أحد أكبر وأهم المعارض الدولية السياحية في العالم، استنكار طيف واسع من الناشطين السوريين، خاصة أن هذه المشاركة جاءت بعد أيام قليلة من شملها بعقوبات جديدة للاتحاد الأوروبي "لمشاركتها في نقل المرتزقة من سوريا، وتجارة الأسلحة، وتهريب المخدرات أو غسل الأموال".

و"أجنحة الشام" شركة طيران خاصة أُسست في عام 2007، وتعد أول شركة خاصة تعمل في مجال الطيران، تعود ملكيتها إلى رجل الأعمال المقرب من النظام السوري محمد شموط، وتوقفت عن العمل بسبب العقوبات الغربية في العام 2012، لكنها عاودت نشاطها في أيلول 2014، حيث اعتمدت حينذاك كـ "ناقل وطني سوري"، إلا أن تورّطها في نقل عناصر روسية وإيرانية للقتال في سوريا، دفع الإدارة الأميركية لإدراجها على قائمة العقوبات في عام 2016 مرة أخرى.

ونشطت "أجنحة الشام" في عمليات نقل المقاتلين المرتزقة من مناطق سيطرة النظام في سوريا، إلى ليبيا للقتال مع ميليشيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر، بما في ذلك 67 رحلة بين تشرين الأول 2020 وحتى أيار 2021، وفق المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب"، التابعة للجيش الليبي.

كما كشفت تقارير استخبارية عن قيام شركة "أجنحة الشام" بتهريب المئات من المهاجرين القادمين من بنغلادش على متن رحلات جوية متوجهة إلى ليبيا، حتى يركبوا البحر من هناك ويسافروا إلى أوروبا، بالتعاون مع "جماعات إجرامية"، وفق ما أوردت صحيفة "مالطا توداي"، وفق موقع "تلفزيون سوريا".

اقرأ المزيد
٢١ فبراير ٢٠٢٤
شبكة تضم كوادر طبية للإتجار بالأعضاء البشرية بدمشق

كشف مصدر طبي مقرب من نظام الأسد، يوم أمس الثلاثاء 20 شباط/ فبراير عن ضبط شبكة تمتهن الإتجار بالأعضاء البشرية في دمشق، وسط تزايد مثل هذه الحالات في ظل تدهور الأوضاع في مناطق سيطرة النظام.

وقال الطبيب "محمد الشرع"، مدير صفحة "سماعة حكيم"، المعنية بشؤون الطب والصحة، إنه تم إلقاء القبض على مجموعة من الأشخاص في أحد مشافي دمشق بينهم أطباء وممرضين بتهمة الاتجار بالأعضاء البشرية و التزوير الجنائي و الرشوة.

وأوضح في منشور آخر أن معظم الأطباء في سوريا "على درجة عالية من الثقة والنزاهة"، واعتبر أن "النقطة الأهم التي يجب توضيحها أن القانون السوري ينص على عدم تقاضي أي مبالغ مالية في حالة زرع الأعضاء.

وأضاف، ينص القانون على "أن تقاضي الأموال هو جزء من الإتجار و أن أي متبرع أو متلقي يمر بالعديد من التفاصيل الطبية والقانونية لتجنب الوقوع بأي تفصيل مما سبق"، وفق نص المنشور.

وذكر أن الفكرة التي وصلت للبعض أن الأطباء يستأصلون للناس احشاءهم "دون استطباب" أو بطريقة غير شرعية هي فكرة خاطئة وتعتبر جريمة بشرية، معتبرا أن منشوره لا يتحدث عن ذلك والموضوع "أخلاقي قانوني بحت".

وفي 2021 نظمت الهيئة السورية لشؤون الاسرة والسكان بالتعاون مع وزارة الداخلية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة اليونيسيف ورشة عمل حول قضايا مكافحة الإتجار بالاشخاص وحماية الضحايا وذلك في حديقة تكنولوجيا المعلومات بدمشق.

وصرح الطبيب "ياسر كلزي" أن جريمة الاتجار بالأشخاص تتمثل في ثلاثة عناصر وهي الفعل ويعني الاستدراج والنقل والإيواء والوسيلة المستخدمة التي تتمثل بالقوة وبالخداع والاحتيال والغرض.

لافتا إلى وجود مؤشرات عامة حول الإتجار بالأشخاص وأخرى تتعلق حسب طبيعة الحالة ونوع الاستغلال والمكان حيث تتحول هذه المؤشرات إلى دلائل وقرائن لارتكاب الجريمة.

وتنتشر في مناطق سيطرة نظام الأسد ظاهرة بيع الأعضاء، حيث ظهرت "سوق سوداء" تدير عمليات البيع من خلال نشر إعلانات على مواقع التواصل الاجتماعي، لأشخاص يعرضون أعضاءهم للبيع، إضافة إلى وجود ملصقات في الشوارع، ويبرر نظام الأسد انتشار هذه الجريمة لأنها ذات طابع دولي وعابر للحدود ويحاول التنصل من رعايتها عبر كوادر طبية مقربة منه.

اقرأ المزيد
٢١ فبراير ٢٠٢٤
متزعم ميليشيا "الباقر" يدعو النظام للتحقيق بإعدام أحد أبرز قادته بحلب

أصدر ما يسمى بـ"نقيب أشراف قبيلة السادة البكارة بحلب"، وهو قائد مليشيا لواء الباقر "خالد المرعي"، الملقب بـ"الحاج أبو حسين"، المدعوم من ميليشيات "الحرس الثوري الإيراني"، بياناً بشأن مقتل أحد قادة اللواء على يد دورية تابعة لنظام الأسد في حي الحمدانية بمدينة حلب.

وحسب نص البيان، فإنّ قبيلة البكارة، تشكر جميع المشاركين في عزاء الشهيد الشيخ "حمود غازي العلي" أحد وجهاء القبيلة في محافظة حلب والقيادي في ميليشيا الباقر الإيراني، وقال "المرعي" إن العشائر والقبائل وقفت إلى جانب البكارة بـ"دافع الإحساس بالمسؤولية وإنصاف للحق وبيان للحقيقة".

ودعا قائد مليشيا "لواء الباقر"، عبر البيان ذاته، ما وصفها بـ"الجهات المختصة"، (في إشارة إلى أجهزة نظام الأسد الأمنية) التي زعم أنها "لم توانى يوماً عن إنصاف المظلوم والاقتصاص من المذنبين" إلى "فتح تحقيق موسع في هذه الفاجعة".

وقال "المرعي"، إنه مستعد لوضع كافة الأدلة المتوفرة لديه بأيدي الجهات المختصة في سبيل تبيان ما حدث ومحاسبة كل من له يد فيما حدث، ولم ينس التشبيح لرأس النظام "بشار الأسد" ووالده حافظ، واقتبس من أقوالهم الفارغة.

وذكر أنه يثق بنظام الأسد في إنصاف القضية لدرء البغضاء بين مكونات المجتمع، وأضاف "بصفتي خادم وميسر لأمور هذه العشيرة فأنا على أتم الاستعداد كما كنت سابقاً بالتعاون الكامل والتام مع كافة الجهات المعنية لتقديم كل ما يلزم لتبيان الحق"، وفق نص البيان.

ويوم الجمعة الماضي، شيعت ميليشيات الباقر القيادي "حمود العلي"، الذي قالت إنه قتل عبر "إعدام ميداني" على يد دورية تابعة لمخابرات الأسد، نتيجة خلافات مع قائد مليشيا "الدفاع الوطني" "سامي غجر" الذي حرض فرع الأمن الجنائي، على إعدام "العلي" وتم التشييع بحضور لافت لقادة الميليشيات بحلب أبرزهم قائد لواء القدس "محمد سعيد".

وأشارت مصادر إلى أن عددا من عناصر ميليشيات "لواء الباقر"، هاجموا المستشفى التي كان يُعالج بها القتيل قبل وفاته، وحطموا بعض محتوياته، وسط تهديدات بأخذ الثأر لمقتل "العلي"، الذي شارك إلى جانب نظام الأسد في قمع المظاهرات السلمية وارتكب عشرات الجرائم بحق أبناء مدينة حلب.

وعمل على استقطاب بعض أبناء قبيلته "البكارة" للانضمام إلى صفوف مليشيات "لواء الباقر" التابعة للمليشيات الإيرانية، وكانت لهم مشاركة رئيسية بعملية السيطرة على أحياء حلب الشرقية أواخر العام 2016، وبثت معرفات إعلامية تتبع لميليشيا الباقر مشاهد من التشييع وكلمات الحضور خلال التعزية التي تتلخص بمطالبة رأس النظام بمحاسبة قتلة القيادي، ورسائل الشكر للحضور.

وقال ناشطون في موقع "فرات بوست"، إن فرع الأمن العسكري اعتقل المدعو "فادي رمضان العفيس"، أحد قادة ميليشيا الباقر في منطقة الحسينية لأسباب مجهولة، وينشط العفيس في عمليات التهريب التي تتم عبر المعابر النهرية التي تربط بين مناطق قسد ونظام الأسد.

وذكر أن العفيس كان أحد أمنيين تنظيم الدولة سابقاً قبل أن يقوم بإجراء مصالحة مع نظام الأسد وينضم لفرع الأمن العسكري، وقد تولى لاحقاً منصباً قيادياً في ميليشيا الباقر التي يقودها نواف البشير في دير الزور.

وذكرت شبكة "ديرالزور 24"، أنّ المدعو "فادي العفيس” لم يتم اعتقاله بقضية معمل الورق" كما أشبع قبل مؤخرا وتمكن من الاختفاء ولا يزال متوارٍ عن الأنظار منذ ذلك الحين، وأكدت اعتقال أربعة ضباط من الحرس الجمهوري للمشاركة في سرقة محتويات معمل الورق ببلدة الحسينية غربي دير الزور.

يُضاف إلى ذلك قص الحديد الخاص بالمعمل بمقدار شاحنتين تمت مصادرة إحداهما كانت معدة للبيع للفرقة الرابعة بينما أكد آخرون أن الحديد ينقل لمعمل صهر الحديد بمنطقة معيزيلة الخاضعة لسيطرة قسد، يُشار إلى أن قوات الأسد استدعت قائد الحرس الجمهوري بديرالزور إلى دمشق للتحقيق بقضية المعمل بعدما افتضح أمرها.

وكانت اعتقلت ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، خلال الأيام الماضية، قرابة 50 عنصراً من عناصرها المحليين في مدينة دير الزور والميادين ومدينة العشارة معظمهم من فوج القوات الخاصة، حسب شبكة نهر ميديا.

هذا وتتكرر حوادث الاقتتال والتصفية بين ميليشيات النظام ومن أبرز مسببات الصراع هي خلافات حول النفوذ والمال والسلطة، وعدة عوامل أخرى من أكثرها حدوثا الاشتباكات نتيجة خلافات بسبب كيفية تقاسم إيرادات المخدرات والتعفيش.

اقرأ المزيد
٢٠ فبراير ٢٠٢٤
شبكة حقوقية تُدين وفاة طفل بسبب التعذيب في أحد معتقلات قوات سوريا الديمقراطية

أدانت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، جميع ممارسات الاعتقال والتعذيب التي تقوم بها قوات سوريا الديمقراطية، وبشكل خاص بحق الأطفال، متحدثة عن مقتل الطفل "بشار محمد السلامة"، من أبناء مدينة القورية بريف محافظة دير الزور الشرقي، في أحد مراكز الاحتجاز التابعة لقوات سوريا الديمقراطية.

وقالت الشكبة إن الطفل يقيم في مدينة الحسكة، يبلغ من العمر حين اعتقاله 15 عاماً، اعتقلته عناصر تابعة لقوات سوريا الديمقراطية في عام 2017، في مدينة الحسكة، ومنذ ذلك الوقت تقريباً وهو في عداد المختفين قسرياً؛ نظراً لإنكار قوات سوريا الديمقراطية احتجازه أو السماح لأحد ولو كان محامياً بزيارته.

ولفتت إلى أنه في 19/ شباط/ 2024، تلقت عائلة الطفل “بشار” نبأ وفاته في أحد مراكز الاحتجاز التابعة لقوات سوريا الديمقراطية، من قبل أحد الوسطاء التابعين لقوات سوريا الديمقراطية، وقالت الشبكة إنها مازالت تجري عمليات التقصي وجمع المعلومات الخاصة بظروف وفاته، ولدينا معلومات تؤكد أنه كان بصحة جيدة عند اعتقاله؛ مما يُرجّح بشكلٍ كبير وفاته بسبب التعذيب وإهمال الرعاية الصحية، وتؤكد الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن قوات سوريا الديمقراطية لم تُسلِّم جثمانه لذويه.

وأكدت الشبكة أن اتفاقية حقوق الطفل نصت في بندها الـ 37 على وجوب عدم تعريض الأطفال المتهمين بانتهاك القانون لعقوبة القتل أو التعذيب أو المعاملة القاسية أو السجن مدى الحياة أو وضعهم في السجن مع أشخاص بالغين. ويجب أن يكون السجن هو الاختيار الأخير ولأقصر مدة ممكنة. كما من حق الأطفال المسجونين الحصول على مساعدة قانونية وأن يتمكنوا من البقاء على اتصال مع عائلاتهم.

وبينت أن القانون الدولي يحظر بشكلٍ قاطع التعذيب وغيره من ضروب المُعاملة القاسية وغير الإنسانية أو المُذلة، وأصبح ذلك بمثابة قاعدة عُرفية من غير المسموح المساس بها أو موازنتها مع الحقوق أو القيم الأخرى، ولا حتى في حالة الطوارئ، ويُعتبر انتهاك حظر التعذيب جريمة في القانون الجنائي الدولي، ويتحمّل الأشخاص الذين أصدروا الأوامر بالتعذيب أو ساعدوا في حدوثه المسؤولية الجنائية عن مثل هذه الممارسات.

وطالبت الشبكة بفتح تحقيق فوري مستقل في جميع حوادث الاعتقال والتعذيب التي وقعت، وبشكلٍ خاص هذه الحادثة الهمجية، ودعت إلى ضرورة محاسبة كافة المتورطين فيها، بدءاً ممَّن أمر بها وحتى المُنفّذين لها، ويجب إطلاع المجتمع السوري على نتائج التحقيق والمحاسبة، وفضح وفصل كل من تورَّط في ممارسات الاعتقال وتعذيب على مدى جميع السنوات الماضية، وتعويض الضحايا كافة عن الأضرار المادية والمعنوية التي تعرضوا لها.

اقرأ المزيد
٢٠ فبراير ٢٠٢٤
اتحاد النظام الرياضي يفرض غرامات بالملايين وسخرية من تجفيف أرضية ملعب بطرطوس

جدد اتحاد النظام الرياضي إصدار عقوبات بحق أندية رياضية بعد أحداث الفوضى باللاذقية، فيما أثارت صورة متداولة لملعب الصالة الرياضية في طرطوس سخرية واسعة على مواقع التواصل حيث ظهر عدد من الأشخاص خلال قيامهم بتجفيف أرضية الملعب بواسطة قطع الإسفنج والأوعية البلاستيكية.

وفي التفاصيل أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق في اتحاد كرة القدم التابع لنظام الأسد عدداً من العقوبات بعد أحداث الفوضى والفلتان باللاذقية التي شهدتها مباراة نادي حطين ونظيره الفتوة، الجمعة الماضي، في الدوري السوري لكرة القدم.

ومن بين العقوبات تغريم نادي الفتوة 3 ملايين ليرة سورية، لشتم جمهوره جمهور المنافس ونقل جميع مباريات نادي حطين إلى خارج أرضه حتى نهاية الموسم الجاري وتغريم نادي حطين بقيمة الأضرار التي لحقت بملعب الباسل في اللاذقية.

وتقرر إيقاف مدير فريق حطين، محمد حمدوني، وعدد من اللاعبين لمدة عام كامل، فيما تم إيقاف لاعب حطين محمود اليونس مدى الحياة، وكان ظهر الأخير بمقابلة عبر قناة العالم الإيرانية منتقدا العنف الذي تعرض له اللاعبين وهاجم المسؤول في نادي الفتوة "مدلول العزيز" الذي توعد بأن يكون الدوري هذا العام لناديه معهما حدث.

وكذلك تم تغريم نادي حطين بمبلغ 15 مليون ليرة سورية، لشتم جمهوره جمهور المنافس، وإلقاء جمهوره عبوات المياه والحجارة على أرض الملعب لإطلاق الشماريخ والمفرقعات والقنابل الدخانية والصوتية ومنطاداً يحمل شعلة نارية.

وتجددت السخرية من القطاع الرياضي بمناطق سيطرة النظام مع تداول صورة أخرى لمدرج الملعب الذي يعد عبارة عن منصة محلية الصنع، علما أن الملعب كان احتضن مباراة بين ناديي جبلة وحطين في منافسات "كأس الجمهورية"، لتضاف إلى البطولة إلى مسببات السخرية من الرياضة التي يرعاها النظام لتجميل صورته.

وأصدر اتحاد النظام الرياضي لكرة السلة في آذار/ مارس الماضي، بياناً عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، تضمن الكشف عن معاقبة عامل في صالة الفيحاء الرياضية، ظهر وهو ينظف أرضية ملعب كرة سلة عبر قطعة قماش يجرها بواسطة دراجة هوائية.

والمفارقة بأن مثل هذه الحوادث على الصعيد الرياضي تحدث بشكل كبير دون إعلان عقوبات، وشهدت معظم القطاعات والمنشآت الرياضية حالات مماثلة أثارت جدلا واسعا حول طريقة التنظيف وغيرها التي تعكس مدى استنزاف وتدهور القطاع الذي لم يسلم كغيره من حرب النظام ضد الشعب السوري.

ومن أشهر تلك الحوادث ظهور شخص عبر التلفزيون السوري، وهو يقوم بتجفيف أرضية ملعب بمناطق سيطرة النظام، من مياه الأمطار عبر اسفنجة وعصرها في دلو ماء فارغ لنقل المياه من المستنقعات المنتشرة في الملعب إلى خارجه، دون أن يعتبر اتحاد النظام الرياضي بأن هذه الطريقة غير حضارية.

ونشب سجال إعلامي بين مدرب نادي الفتوة إسماعيل السهو، والكابتن أيمن الحكيم، ورئيس نادي الفتوة الرياضي "مدلول العزيز" وهاجم عدد من الموالين للنظام الأخير بسبب نزوله إلى أرضية الملعب والتهجم على المدرب بسبب الخسارة أمام نادي الكرامة.

وسبق ذلك هجوم كبير على "العزيز" الذي قال إن الدوري محسوم للفتوة وإلا سيقوم بحلق شاربه، ما اعتبر مبررات على العنف الذي يواجه الأندية التي تلعب ضد الفتوة ودلائل على الفساد والمحسوبيات وأخذ اللقب بالقوة والرشاوي.

وهاجم "مدلول العزيز" الإعلامي الرياضي "لطفي الأسطواني"، الذي سرب له مقاطع مصورة تظهر تعامله مع المدرب أيمن الحكيم، واتهمه بالتحريض والفتنة من أجل جمع المشاهدات، فيما يعرف عن "العزيز"، بأنه يتلعثم بالكلام.

ويجهل أدنى ثقافة رياضية حيث استبدل بشكل متكرر كلمة "هارد لك"، التي تستخدم للدلالة على مواساة الفريق الخاسر بتمني حظ أوفر له في المرات القادمة، بكلمة "هاتريك"، التي تعني تسجيل اللاعب 3 أهداف في مباراة واحدة.

وكان قدم الإرهابي "بشار" التهنئة لإدارة النادي الذي يترأسه البرلماني "مدلول العزيز"، المثير للجدل لا سيما بعد حصوله على مقعد في برلمان الأسد وهو أمير سابق في "جبهة النصرة"، وقيادي حالي في ميليشيات موالية لإيران، ويذكر أن قائد مليشيا "الدفاع الوطني" في ديرالزور، "فراس الجهام" هو الرئيس الفخري للنادي.

وأعلن نادي حطين التزامه بالقرارات الصادرة بعد ضغوط من شخصيات نافذة، علما بأنه استنكر القرارات التحكيمية الاستفزازية التي رافقت المباراة أمام الفتوة وماسبقها أيضاً من تصريحات استفزازية من شخصيات اعتبارية في النادي المنافس والبعيدة عن الرياضة، في إشارة إلى تصريحات "مدلول العزيز".

هذا وتكبد منتخب نظام الأسد للرجال والسيدات ضمن بطولة سباعيات الرجبي المقامة في ‎السعودية التي تعتمد على التقاط الكرة باليد والعبور بها لداخل المرمى، خسارات مذلة أمام عدة منتخبات منها الإمارات ومصر فيما خسر منتخب الرجال 68-0 أمام المنتخب التونسي.

ويشار إلى أن نظام الأسد عمد إلى استغلال القطاع الرياضي كغيره من القطاعات في تلميع صورته ومحاولات لتضليل الوقائع، وتجلى ذلك في لقاء سابق له بالمنتخب الأول لكرة القدم الذي يطلق عليه الثوار السوريين مصطلح "منتخب البراميل"، حيث اعتبر أن انتصارهم هو انتصار للجيش قبل أن يتلقى خسارات وهزائم مذلة وخروجه من جميع المسابقات الكروية حينها، تبعها خروج قضايا الفساد والصراع الداخلي الذي يعصف بالقطاع الرياضي إلى وسائل الإعلام.

اقرأ المزيد
٢٠ فبراير ٢٠٢٤
على وقع تردي الأوضاع المعيشية والأمنية.. اشتباكات متجددة بديرالزور و"قسد" تواصل انتهاكاتها

أفادت مصادر إعلاميّة بالمنطقة الشرقية، بتصاعد التوتر والاشتباكات بين مقاتلي العشائر وقوات "قسد" في شرقي دير الزور، ولفتت المصادر إلى تردي الأوضاع المعيشية والأمنية بالمنطقة على خلفية استمرار المواجهات اليومية، فيما تُجدد "قسد" استخدام الأسلحة الرشاشة والثقيلة والاعتقالات وأساليب أخرى من الانتهاكات التي ترتكبها ضد سكان المنطقة.

 

انتهاكات مستمرة.. اعتقالات تعسفية وقتل تحت التعذيب والرصاص

أصدرت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، اليوم الثلاثاء 20 شباط/ فبراير، بيان إدانة لوفاة الطفل "بشار السلامة"، بسبب التعذيب في أحد مراكز الاحتجاز التابعة لميليشيات "قسد"، وذكرت أن الطفل من أبناء مدينة القورية بريف دير الزور الشرقي، وشددت الشبكة الحقوقية على إدانة ممارسات الاعتقال والتعذيب التي تقوم بها "قسد" وبشكل خاص بحق الأطفال.

ومن القتل تحت التعذيب إلى الاستهداف بالرصاص، حيث وثق ناشطون في المنطقة الشرقية استهداف قناص تابع لـ"قسد"، طفلًا في منطقة الشنان شرقي ديرالزور وأرداه قتيلًا، وقالت مصادر محلية لشبكة "عين الفرات" إن الطفل "نور الدين عايش"، قُتل برصاص أحد قناصة "قسد" المتمركزين بمدرسة "شنان المحدثة" المطلة على نهر الفرات.

فيما داهمت دورية من "قسد" عدة منازل في بلدة الشحيل شرقي ديرالزور، بحثاً عن عناصر من "مقاتلي العشائر" واعتقلت تعسفياً الشاب "مثقال العلي" وهو مدني لا ينتمي لأي جهة، وكانت اعتقلت "قسد" عضو "مجلس التصفيق" التابع لنظام الأسد "علاء الرزيكو"، في بلدة تل تمر شمال الحسكة قبل الإفراج عنه.

ومع تسجيل عشرات حالات الاعتقال التعسفي أكد ناشطون سوريون بأن "قسد" اعتقلت الطفلين بكر نعسان نعسان 15 عاماً، ومحمد علي نعسان 13 عاماً، المنحدرين من قرية دافي بريف عين العرب "كوباني" شرقي حلب، تمهيدا لسوقهم إلى معسكرات التجنيد الإجباري.

 

تعطيل للخدمات.. "قسد" تواصل الاستيلاء على مدارس ومرافق عامة

ذكرت مصادر محلية أن "قسد" انسحبت من "مدرسة العزام"، إضافة إلى عدد من منازل المدنيين في حي اللطوة في بلدة ذيبان بعد الاستيلاء عليها قبل فترة، وأضافت أن "قسد" لا تزال تستولي على أكثر من 30 منزلًا في حي اللطوة وغيرها من أحياء البلدة، بعد نزوح أصحابها منها خلال الاشتباكات الأخيرة بين "قسد" وبين قوات العشائر.

وتسببت الاشتباكات العنيفة المتجددة بين "قسد" وبين قوات العشائر، والتي تركزت في بلدة ذيبان بنزوح عشرات العائلات هربًا من القصف، حيث عاد قسم منهم بينما بقي القسم الأكبر خارج البلدة، وأنشأت "قسد" عقب سيطرتها على البلدة حواجز ومقرات جديدة لها، إضافة إلى مقراتها السابقة في البلدة، منعًا لعودة الأهالي وقوات العشائر إليها.

 

أزمات اقتصادية خانقة.. مفتعلة لإخضاع السكان!!

يعاني الأهالي في مناطق متفرقة ضمن نفوذ "الإدارة الذاتية"، من نقص حاد في المحروقات، خاصة في مدن وأرياف دير الزور والحسكة والرقة ومنبج، وسط ارتفاع فاحش في الأسعار حيث أدى نقص المحروقات إلى ارتفاع أسعارها بشكل كبير، مما زاد من الأعباء المالية على كاهل المواطنين.

ويأتي ذلك وسط مؤشرات على أن هذه الأزمات الاقتصادية مفتعلة من قبل "قسد" التي تسيطر على إيرادات المنطقة الشرقية لإخضاع السكان المدنيين، وسط تأثير سلبي على الحياة اليومية وتعطل العمل في العديد من القطاعات، وازدادت صعوبة تأمين احتياجات الأهالي الأساسية، وسط نقص الخدمات والمحروقات والكهرباء.

وفي ظل الفساد الإداري وضعف الخدمات تعاني مناطق الإدارة الذاتية من حالة ركود بسبب الفساد الإداري في مؤسسات الإدارة وضعف الخدمات ويضطر المواطنون إلى الوقوف في طوابير طويلة لساعات طويلة للحصول على مادة البنزين، وصل سعر لتر المازوت إلى 7000 ليرة ويطالب ناشطون بالعمل على معالجة أزمة المحروقات وتحسين الخدمات الأساسية ومكافحة الفساد الإداري وتحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين.

 

اشتباكات عنيفة تسفر عن قتلى وجرحى.. و"قسد" تعلن إحباط تسلل للنظام

ميدانياً، شن مقاتلون من العشائر هجمات متزامنة على نقاط تمركز قوات قسد في ريف دير الزور الشرقي، منها "نقطة مصفاة مياه البوبدران، نقاط في بلدة السوسة، نقطة الثابت ونقطة منزل غازي في بلدة الطيانة، نقطة محطة البوعواد، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات عنيفة بين الطرفين خلفت قتلى وجرحى من كلا الجانبين.

ويأتي ذلك في سياق استمرار الاشتباكات بشكل يومي في دير الزور منذ شهر آب الماضي، ما أدى سقوط ضحايا من المدنيين والأطفال والنساء، وتضرر ممتلكات الأهالي، يُضاف إلى ذلك حملات اعتقالات يومية من قبل قسد بحق الأهالي بتهم دعم مقاتلي العشائر وحالة من الفوضى والفلتان الأمني تعيشها المنطقة، وهجرة عشرات العائلات من المنطقة في ظل حالة إنسانية صعبة بسبب نقص الخدمات وابسط مقومات الحياة.

وأعلنت ميليشيات "قسد" إحباط محاولة تسلل لمجموعة من المسلحين من الأجهزة الأمنية التابعة للنظام السوري باتجاه بلدات ذيبان، الكشمة والشعفة عبر نهر الفرات وأجبرتهم على الانسحاب إلى الضفة الأخرى بعد أن أوقعت عدد من القتلى والجرحى في صفوفهم، وفق نص بيان نشرته "قسد" مؤخرا.

وحسب شبكة نهر ميديا المحلية قُتل 7 عناصر من قسد وجرح قرابة 5، بهجوم نفذه مسلحون تابعون لقوات الأسد، على نقاط لها في بلدة جزرة البوحميد بريف دير الزور الغربي، وقالت إنّ 3 سفن نهرية تقلّ مايقارب 25 شخصاً مسلحاً عبرت من جهة مناطق سيطرة النظام وميليشياته، باتجاه جزرة البوحميد.

وهاجمت القوات المتسللة نقاط "قسد" المتاخمة لنهر الفرات وعددها 4 نقاط بقذائف الآر بي جي مما أدى إلى مقتل 7 عناصر لقسد وجرح مايقارب 5 حيث تم استدعاء موازرة لقسد إلى النقاط، وتسيطر على المنطقة الآن حالة استنفار لقسد، تمثلت بنشر حواجز وعناصر إضافيين في جميع نقاطها في المنطقة.

وقامت "قسد بإحراق الأحراش والزل على شاطئ نهر الفرات في بلدة الشحيل شرقي ديرالزور، لكشف ضفتيّ النهر، ومحاولة إزالة كل أماكن تخفّي المقاتلين المتنقلين بين الضفتين.

 

انفجارات تزيد التوتر وحوادث القتل والاغتيالات شمال شرقي سوريا 

قتل 3 عناصر من ميليشيات "قسد"، بانفجار عبوة ناسفة بسيارة عسكرية بالقرب من مدينة الطبقة غرب الرقة، فيما قتل الشاب "علي العزيز" جراء استهدافه بعبوة ناسفة في مدينة دير الزور وينحدر الشاب من بلدة أبو حمام بريف دير الزور الشرقي.

من جانبها قسد نقاط جمارك على كل المعابر النهرية في بلدتي حمار العلي والجنينة غربي ديرالزور لأخذ مبالغ نقدية مقابل البضائع الداخلة والخارجة، وفرض مبلغ 5 آلاف ليرة سورية على كل شخص يعبر أو يأتي من جهة النظام.

وفي ظل تخبط "قسد"، وثق ناشطون انشقاق أكثر من 20 عنصراً قسد في ناحية عين عيسى بريف الرقة، بسبب منعهم من الحصول على إجازات منذ أكثر من شهرين، بينما كانوا في السابق يحصلون على إجازة كل 15 يوماً، يُشار إلى أنّ غالبية العناصر المنشقين هم من أبناء مدينة الرقة وريفها.

 

خليفة لـ"روني".. "قسد" تعيين "داراه" حاكماً لديرالزور

قال ناشطون في موقع "نداء الفرات"، إن ميليشيا "قسد"، عينت قائدا عسكريا جديدا في ديرالزور يُدعى "داراه" وهو أحد كوادر ميليشيا حزب العمال الكردستاني خلفاً للمدعو "روني" الذي حيدته الاستخبارات التركية قرب حقل العمر شرق ديرالزور قبل نحو 3 أشهر.

ويذكر أن القيادي "روني ولات"، المعروف بـ"المندوب السامي" والحاكم الفعلي لمناطق سيطرة "قسد"، في ديرالزور بعيداً عن المجالس العسكرية المحلية، وهو أحد أسباب تفجر أزمة مجلس دير الزور العسكري التي لا تزال تداعياتها مستمرة بريف دير الزور الشرقي، ويتهم "روني"، بانتهاكات واسعة.

وأعلن "مجلس هجين العسكري"، التابع لقوات "قسد"، عقد اجتماعاً مطولاً مع قوات التحالف الدولي، وقال إن الاجتماع شمل مناقشة الوضع الأمني في ريف دير الزور الشرقي، ووضع خطط مستقبلية تشاركية للقضاء على تنظيم داعش، وأي مخاطر أو هجومات أخرى تهدد المنطقة.

 

حضرها "هفل الهفل".. مباحثات فاشلة لإعادة تأهيل مجلس دير الزور العسكري

كشفت مصادر ومواقع متطابقة عن عقد اجتماع في قاعدة التحالف الدولي بحقل العمر النفطي شرقي ديرالزور، ضمّ قياديين من قسد مع عدد من وجهاء العشائر والوجهاء، وممثلين عن قبائل من البقارة والعكيدات والجبور والمشاهدة وقياديون في مجلس دير الزور العسكري سابقاً من بينهم أبو ليث خشام وأبو علي بولاد حضروا الاجتماع إلى جانب "هفل الهفل".

وأضافت أن الاجتماع ناقش طريقة تشكيل مجلس دير الزور العسكري مجددا بقيادات عربية جديدة يرضى عنها أهالي دير الزور، لكن انتهى الاجتماع بالفشل ودون أي نتيجة بسبب رفض قسد لهذا الطرح، وتمسكها بفكرة أنّ المجلس يجب أنّ يترأسه قائد عسكريّ كردي.

وأشار إلى أنّ الحضور توافقوا على ترشيح “أبو ليث خشام” لقيادة المجلس، لكن القياديون الأكراد رفضوا هذا الترشيح، والجدير ذكره أنّ مجلس دير الزور العسكري السابق تفكك منذ الشهر الثامن آب/أغسطس العام الفائت، بعد اعتقال قسد لقائده "أحمد الخبيل" وعدداً من قادة الصف الأول.

وكانت أطلقت "قسد"، ما سمّتها حملة الأمن في شهر آب الماضي، والتي جلبت الفوضى والفلتان الأمني للمنطقة، ما أسفر عن تصاعد التوتر في دير الزور.
تدهور الأوضاع الإنسانية ومعاناة المدنيين من الاشتباكات وحملات الاعتقال.

هذا وتشير مصادر محلية إلى ارتفاع الوضع في دير الزور خطير ويتطلب تدخلاً عاجلاً لوقف العنف وحماية المدنيين ويجب على جميع الأطراف العمل على إيجاد حل سلمي للصراع، ويجب على المجتمع الدولي الضغط على جميع الأطراف لوقف انتهاكات حقوق الإنسان.

اقرأ المزيد
٢٠ فبراير ٢٠٢٤
موجة رفع أسعار متجددة.. مسؤول: اللحوم من المنسيات على موائد السوريين

برر رئيس جمعية اللحامين في دمشق "محمد الخن"، ارتفاع أسعار اللحوم بقرار تصدير المواشي إلى الخارج، ما دفع المربين لاحتكار قطعانهم لبيعها بسعر أعلى عند تنفيذ القرار مشيرا إلى أن اللحوم الحمراء أصبحت من المنسيات على موائد أغلب السوريين.

وذكر أنّ أسعار اللحوم الحمراء سجلت استقراراً منذ نحو 3 أسابيع، إلّا أنها لا تزال مرتفعة بالنسبة لذوي الدخل المحدود، وتوقع استقراراً في الأسعار، نتيجة ضعف القوة الشرائية للمواطنين، وحددت محافظة دمشق أسعار اللحوم الحمراء مؤخرا.

ورغم رفع أسعار اللحوم الحمراء رسميا إلا أن أسعارها في السوق المحلية أكثر من ذلك وسط غياب التموين وحدد مجلس محافظة دمشق لدى نظام الأسد سعر خاروف عواس حي بسعر 70,000 ليرة للكيلو وخاروف عواس كامل بعظمه بسعر 135,000 ليرة للكيلو.

ويبلغ هبرة غنم عواس الدهن 25% بسعر 180,000 ليرة للكيلو، ومسوفة غنم الدهن 50% بسعر 140,000 ليرة للكيو والليّة بسعر 100,000 ليرة للكيلو وصرح عضو مجلس محافظة دمشق أن الغلاء بدمشق واقع فرضه سكانها والراغبون بالعيش فيها، حيث لا تسعّر المحافظة العقارات والمحال، لكن الإقبال الكبير على المحال والعمل رفع سعر كل شيء.

وكتب "عاصم احمد"، عضو لجنة التصدير في غرفة تجارة طرطوس رسالة دعا فيها وزير التموين وبرفقة وزير التنمية الإدارية ان يمشيا بمعاملة تجديد السجل التجاري بنفسيهما لمعرفة حجم الواقع المزري الذي يعاني منه التاجر من خلال الهدر الورقي والطلبات الغير منطقية والتعقيد والرشاوي من تحت الطاولة.

وفي سياق رفع الأسعار وصل سعر بيدون زيت الزيتون الأول لـ مليون ونصف ليرة سورية يعني تقريباً راتب 7 أشهر لموظف حكومي، وكشف رئيس جمعية البن عمر حمود أن الجمعية تدرس حالياً إصدار تعرفة جديدة وموحّدة بما يخص مادة البن وبنسبة أرباح تتضمن أجور العمال والمحال والنقل والتحميص والتعبئة والتغليف والمحروقات.

وأكد الخبير الاقتصادي "جورج خزام"، أن أي زيادة بالرواتب ستكون بالنهاية من مصدر التمويل فيها، من رفع أسعار المحروقات، أو طباعة عملة، أو زيادة الضرائب، وكمفهوم، الوسيلة الوحيدة لتخفيض الأسعار وتخفيض سعر صرف الدولار، هو زيادة الإنتاج.

بالإضافة إلى مع تحرير الاقتصاد من قيود حركة الأموال والبضائع التي تفرضها الإدارة الحالية للمصرف المركزي على الأسواق بحجة تخفيض الطلب على الدولار، وزيادة إنتاجية المعامل وتخفيض الأسعار في الأسواق والقضاء على السوق السوداء للمحروقات وتخفيض الطلب عليها، ولاسيما عن وسائل النقل العامة.

وقدر عضو لجنة الخضار والفواكه في دمشق "محمد العقاد"، أن أسعار الخضار والفواكه في السوق ارتفعت خلال الأسبوع بمقدار 40% عن الأسبوعين الفائتين، مرجعاً السبب إلى البرد والأمطار وتضرر البيوت البلاستيكية في الساحل.

هذا تواصل الأسعار في مناطق سيطرة النظام ارتفاعها اليومي وغير المسبوق، والذي جعل المواطنين عاجزين عن شراء حاجاتهم اليومية، ووصل متوسط تكاليف المعيشة لأسرة سورية مؤلفة من خمسة أشخاص إلى 12,055,622 ليرة سورية في مطلع عام 2024، وفق تقديرات حديثة.

اقرأ المزيد
٢٠ فبراير ٢٠٢٤
محكمة فرنسية تُحدد موعد محاكمة المتهمين بقضية اختطاف رعايا غربيين في سوريا

قالت وكالة "فرانس برس"، إن محكمة الجنايات الخاصة في باريس، حددت جلسات محاكمة خمسة أشخاص متهمين في قضية رهائن فرنسيين احتجزوا في سوريا بين عامي 2013-2014. وستجرى المحاكمة بين 17 شباط/فبراير و21 آذار/مارس 2025. 


ويواجه المتهمون الخمسة تهما تتعلق بخطف سبعة غربيين بينهم أربعة صحافيين فرنسيين، ومن المحتمل أن يكون اثنان من المتهمين قتلا في سوريا قبل حوالي سبع سنوات، بينما يوجد الثلاثة الآخرون رهن الحبس على ذمة التحقيق.

وأعلن القضاء الفرنسي بعد حوالي عشر سنوات من اختطاف رعايا فرنسيين في سوريا، موعد محاكمة المتهمين في هذه القضية، وستبدأ محكمة الجنايات الخاصة في باريس جلسات المحاكمة بين 17 شباط/فبراير و21 آذار/مارس من العام المقبل، ويعتقد أن اثنين من المتهمين ربما قتلا في سوريا قبل حوالي سبع سنوات، لكن في ظل غياب دليل على الوفاة، أصدر القضاء الفرنسي مذكرة توقيف بحقهما.

وكان الصحافيون الفرنسيون (ديدييه فرنسوا وإدوار إلياس ونيكولا اينان وبيار توريس) قد خطفوا في حزيران/يونيو 2013 واحتجزوا مع اثنين من العاملين في المجال الإنساني من منظمة "اكتد" غير الحكومية هما الإيطالي (فيديريكو موتكا والبريطاني ديفيد هاينز)، إضافة إلى الصحافي الإسباني ماركوس مارجينيداس إزكويردو، وقد خطفوا أيضا في 2013، وأفرج عنهم جميعا في عام 2014 باستثناء ديفيد هاينز الذي أعدم في 13 أيلول/سبتمبر 2014.

وسيحاكم المتهمون الخمسة أمام محكمة الجنايات الخاصة في باريس بتهم الخطف وارتكاب أعمال التعذيب والهمجية ضمن عصابة منظمة على صلة بشبكة إرهابية هي في هذه الحالة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

ويشتبه بأن ثلاثة من المتهمين سجانو الرهائن، هم رهن الحبس على ذمة التحقيق. ويتعلق الأمر بكل من مهدي نموش (38 سنة الملقب بأبو عمر، محكوم عليه بالسجن مدى الحياة في بلجيكا بتهمة الهجوم على المتحف اليهودي في بروكسل عام 2014) والفرنسي عبد المالك تنعم (34 عاما، محكوم عليه بتهمة التوجه إلى سوريا في 2012) والسوري قيس العبد الله(40 عاما)، يشار إلى أن عبد المالك تنعم وقيس العبد الله أنكرا الوقائع.

وقد يكون اثنان من المشتبه بهم قتلا في سوريا في 2017 هما سليم بن غالم الذي يعتبر المسؤول عن الاحتجاز، والبلجيكي أسامة عطار المسؤول عن إدارة الرهائن. وقد حكم على الأخير في حزيران/يونيو 2022 بالسجن مدى الحياة لأنه خطط لاعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 في المنطقة الباريسية.

وقرر قضاة مكافحة الإرهاب في ايار/مايو 2023، و"بدون اثبات رسمي" على مقتلهما، إحالتهم على القضاء وأصدروا مذكرة توقيف بحقهما، وروى الرهائن السابقون خلال التحقيق ما تعرضوا له من ضرب وتجاوزات وحرمان وضغط نفسي مستمر وعمليات إعدام وهمية قام بها خاطفوهم. وكانت شهاداتهم حاسمة في تحديد هوية المشتبه بهم.

 

اقرأ المزيد
1 2 3 4 5

مقالات

عرض المزيد >
● مقالات رأي
٢٤ يناير ٢٠٢٤
في "اليوم الدولي للتعليم" .. التّعليم في سوريا  بين الواقع والمنشود
هديل نواف 
● مقالات رأي
٢٤ يناير ٢٠٢٤
في "اليوم الدولي للتعليم" .. التّعليم في سوريا  بين الواقع والمنشود
هديل نواف 
● مقالات رأي
٢٣ يناير ٢٠٢٤
"قوة التعليم: بناء الحضارات وصقل العقول في رحلة نحو الازدهار الشامل"
محمود العبدو  قسم الحماية / المنتدى السّوري 
● مقالات رأي
١٨ أكتوبر ٢٠٢٣
"الأســـد وإسرائـيــل" وجهان لمجـ ـرم واحــد
ولاء أحمد
● مقالات رأي
٢٦ سبتمبر ٢٠٢٣
منذ أول "بغي" .. فصائل الثورة لم تتعلم الدرس (عندما تفرد بكم "الجـ.ــولاني" آحادا)
ولاء أحمد
● مقالات رأي
٢٠ أغسطس ٢٠٢٣
هل تورطت أمريكا بفرض عقوبات على "أبو عمشة وسيف بولاد" ..!؟
ولاء زيدان
● مقالات رأي
٨ مايو ٢٠٢٣
كل (خطوة تطبيع) يقابلها بـ (شحنة مخدرات).. النظام يُغرق جيرانه بالكبتاغون رغم مساعي التطبيع
أحمد نور