صورة من انتشار الشرطة العسكرية في اعزاز
صورة من انتشار الشرطة العسكرية في اعزاز
● أخبار سورية ٢٠ يناير ٢٠٢٣

ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى باشتباكات بين مسلحين في "اعزاز" شمالي حلب

سقط ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى جراء اشتباكات عنيفة اندلعت في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، تخللها قصف متبادل بقذائف الهاون وقذائف الـ "آر بي جي".

وقال ناشطون إن شجار إندلع بين عنصرين مسلحين، ما لبث أن تطور لاشتباكات عنيفة بين مسلحين في الحي الجنوبي الشرقي من المدينة، وراح ضحيتها ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى، ما دفع قوات فصل للتدخل ووقف الاشتباكات.

وذكر ناشطون أن "عمر حميدي" القيادي في "عاصفة الشمال" قُتل على إثر الاشتباكات التي اندلعت في المدينة.

وتوجهت قوات فض النزاع من الجيش الوطني إلى منطقة الاشتباكات، وواجهت صعوبات في الدخول للمنطقة بسبب كثافة النيران، إلى أن نجحت في الدخول وتوقفت الاشتباكات.

وأُطلقت دعوات عبر مكبرات الصوت في مآذن المساجد لمطالبة المسلحين بوقف الاشتباكات وحقن الدماء.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الخلافات تأتي في ظل ظروف استثنائية يعيشها الشمال السوري في ظل خطوات التطبيع التركية مع نظام الأسد، حيث سبق أن أعلن وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو" أن بلاده مستعدة لنقل السيطرة بمناطق وجودها في الشمال السوري إلى سلطة نظام الأسد.

الكاتب: فريق العمل
الكلمات الدليلية:

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ