استبيان لـ "استجابة سوريا" حول أبرز احتياجات الشتاء للنازحين في المخيمات ● أخبار سورية

استبيان لـ "استجابة سوريا" حول أبرز احتياجات الشتاء للنازحين في المخيمات

قال فريق "منسقو استجابة سوريا"، إن مناطق شمال غرب سوريا تشهد خلال الفترات الأخيرة زيادة كبيرة في الاحتياجات الإنسانية للمدنيين في المنطقة، بالتزامن مع اقتراب فصل الشتاء وارتفاع أعداد المحتاجين للمساعدات الإنسانية إلى أكثر من 3.7 مليون نسمة يشكل 85% منهم من القاطنين ضمن المخيمات.

ولفت الفريق إلى الارتفاع المستمر في أسعار المواد والسلع الأساسية في المنطقة، يضاف إليها تزايد معدلات البطالة بين المدنيين بنسب مرتفعة للغاية وصلت إلى 85% بشكل وسطي ( مع اعتبار أن عمال المياومة ضمن الفئات المذكورة).

وقال الفريق إنه أجرى استبيان حول احتياجات النازحين ضمن مخيمات الشمال السوري بالتزامن مع دخول فصل الشتاء، شمل أكثر من 63,894 نازح من مختلف الفئات العمرية، ضمن أكثر من 285 مخيم منتشرة في محافظة إدلب وريفها، إضافةً إلى مناطق ريف حلب الشمالي. 

ضم الاستبيان أكثر من 31,472 من النساء واليافعات، إضافة إلى 4,893 طفل وطفلة، و 2,843 من ذوي الاحتياجات الخاصة، وتركزت الاحتياجات الأساسية للنازحين في تلك المخيمات.

وتضمنت تلك الاحتياجات، تأمين مواد التدفئة وضمان استمرارها خلال أشهر الشتاء 97، وتأمين دعم المياه داخل المخيمات وزيادة الكميات بعد زيادة الإصابات بمرض الكوليرا 92%، مع استبدال الخيام التالفة نتيجة العوامل الجوية المختلفة 83 %.

كذلك تأمين عوازل حرارية داخل الخيام 89 %، ومعدات إطفاء الحرائق في المخيمات وخاصةً مع زيادة المخاوف من ارتفاع أعداد الحرائق ضمن المخيمات نتيجة التدفئة بمواد غير صالحة للاستخدام 79 %، وزيادة المساعدات الإنسانية للنازحين ضمن المخيمات بالتزامن مع انخفاض القدرة الشرائية للنازحين 92 %

وطلب الفريق من كافة المنظمات والهيئات الإنسانية، المساهمة الفعالة بتأمين احتياجات الشتاء للنازحين ضمن المخيمات بشكل عام، والعمل على توفير الخدمات اللازمة للفئات الأشد ضعفاً، كما نحث المنظمات بالعمل على إصلاح الأضرار السابقة، ضمن تلك المخيمات وإصلاح شبكات الصرف الصحي والمطري وتأمين العوازل الضرورية لمنع دخول مياه الأمطار إلى داخل الخيام والعمل على رصف الطرقات ضمن المخيمات والتجمعات الحديثة والقديمة بشكل عام .

ووجه مناشدة لجميع الجهات المانحة والتي تقدم الدعم الانساني في مناطق شمال غربي سوريا، المساهمة بشكل عاجل وفوري لمتطلبات احتياجات الشتاء للنازحين ضمن تلك المخيمات والتجمعات، والالتزام الكامل بكافة التعهدات التي قدمت خلال مؤتمرات المانحين.