ثمانية شهداء بقصف روسي على ملجأ للمدنيين في معرزيتا بإدلب ومجلسها المحلي يعلنها منكوبة ● أخبار سورية

ثمانية شهداء بقصف روسي على ملجأ للمدنيين في معرزيتا بإدلب ومجلسها المحلي يعلنها منكوبة

استشهد ثمانية مدنيين وجرح أخرون، بقصف جوي روسي على بلدة معرزيتا بريف إدلب الجنوبي، في ظل استمرار القصف الجوي والمدفعي على الريف الجنوبي موقعاً المزيد من الضحايا بين المدنيين.

وقال نشطاء من إدلب إن الطيران الحربي الروسي استهدف ملجأ "مغارة تحت الأرض" يقطنه مدنيون، خلف القصف ثمانية شهداء بينهم خمسة أطفال، عملت فرق الدفاع المدني على انتشال الشهداء من تحت الركام.

وبالأمس استهدف الطيران الروسي أيضاً ملجأ مماثل تحت الأرض خلف عدد من الشهداء والجرحى بين المدنيين في قرية النقير، في وقت تتواصل في الغارات بشكل عنيف على المنطقة موقعة ضحايا بين المدنيين وحركة نزوح كبيرة.

وفي السياق، أعلن المجلس المحلي لبلدة معرزيتا البلدة منكوبة في ظل استمرار القصف الجوي والمدفعي على البلدة، والتي دفعت جل قاطنيها من المدنيين للنزوح إلى البلدات المجاورة لها مع توقف الحياة بشكل شبه كامل فيها.