"يني شفق": نظام الأسد يلقي باللاجئين العائدين إلى مناطق سيطرته بالسجون ● أخبار سورية

"يني شفق": نظام الأسد يلقي باللاجئين العائدين إلى مناطق سيطرته بالسجون

سلطت صحيفة "يني شفق" التركية، في تقرير لها، الضوء على مزاعم نظام الأسد في إصدار مراسيم العفو تحت بند تشجيع عودة اللاجئين، مؤكدة أن ذلك النظام يلقي بالعائدين إلى مناطق سيطرته في سوريا بالسجون.

ونقلت الصحيفة عن مصادر سورية، عدة حالات سجلت لعائلات أو أفراد من اللاجئين السوريين إلى مناطق النظام، وتم اعتقالهم وإخفاء مصيرهم، مؤكدة أن عدد الأشخاص العائدين إلى سوريا في انخفاض مستمر، رغم الدعوات التي يطلقها نظام الأسد.

وكانت وثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، الإفراج عن قرابة 573 شخصاً من قبل النظام السوري من مُختلف السجون المدنية والعسكرية والأفرع الأمنية في المحافظات السورية، بينهم 63 سيدة و17 شخصاً كانوا أطفالاً حين اعتقالهم، وذلك في الفترة الممتدة من 1-5-2022 وحتى 21-9-2022 على خلفية مرسوم العفو رقم 7 لعام 2022.

ولفتت الشبكة أن من بين حصيلة المفرج عنهم الـ 573 ما لا يقل عن 162 شخصاً كانوا قد أجروا تسويات لأوضاعهم الأمنية قبيل اعتقالهم ومنحوا تعهداً بموجب التسوية بعدم التعرض لهم من قبل الأفرع الأمنية، و28 شخصاً اعتُقِلُوا بعد عودتهم إلى سوريا من اللاجئين والمقيمين خارجها بينهم أربع سيدات.

وطالبت الشبكة، المجتمع الدولي بالضغط على النظام السوري لإطلاق سراح قرابة 135 ألف شخص ما زالوا معتقلين/ محتجزين لدى النظام السوري، وتُذكِّر أنّ من بينهم قرابة 95 ألف شخصاً هم في عداد المختفين قسرياً.

وشددت على ضرورة أن يقوم النظام السوري إلغاء المحاكم الاستثنائية وإبطال كافة الأحكام الصادرة عنها، لأن هذه المحاكم تنتهك العديد من حقوق المواطن السوري الأساسية، ولا نعتقد أنَّ أياً من هذه المطالب سوف يتحقق بدون انتقال سياسي ينهي تسلط الأجهزة الأمنية ووحشيتها.