سفير نظام الأسد في لبنان: دمشق أبلغت الدول المعنية أنها لا تعطل عودة اللاجئين ..!! ● أخبار سورية

سفير نظام الأسد في لبنان: دمشق أبلغت الدول المعنية أنها لا تعطل عودة اللاجئين ..!!

قال سفير نظام الأسد في لبنان علي عبد الكريم علي، بعد اجتماع مع الرئيس اللبناني ميشال عون، إن دمشق أبلغت الدول المعنية أنها لا تعطل عودة اللاجئين، وأنها "جادّة في استقبالهم وتسهيل عودتهم"، وفق زعمه.

وأضاف عبد الكريم، أنه بحث خلال اللقاء عدداً من الموضوعات التي تهم البلدين، "انطلاقاً من العلاقات الأخوية التي تجمع بيننا، خصوصاً مسألة عودة النازحين السوريين من لبنان إلى سوريا".

وزعم أن نظام الأسد قدم "التسهيلات اللازمة" لعود اللاجئين، بما فيها مراسيم العفو، واتخذ "الإجراءات التي تساعد على تحقيق هذه العودة، بالتعاون مع الدولة اللبنانية الشقيقة".

واعتبر سفير النظام، أن دفع المساعدات المالية إلى العائدين في سوريا، بدلاً من لبنان، من شأنه أن يساعد على تسريع عودة وأن يجعل النتائج "أفضل"، معتبراً أن "قوة هذه المبالغ ستكون مضاعفة إذا استفاد منها المواطن السوري العائد".


وسبق أن قالت مصادر إعلام لبنانية، إن رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي، كلّف  بموجب قرار رسمي، المدير العام للأمن اللبناني اللواء عباس إبراهيم، بمتابعة ملف إعادة اللاجئين السوريين وتأمين العودة "الآمنة والطوعية" لهم.

ووفق المصادر فإن ميقاتي، كلف اللواء إبراهيم، بالتواصل بهذا الخصوص مع الجهات السورية المعنية والاستعانة بمن يراه مناسباً من الإدارات والمؤسسات العامة وهيئات المجتمع المدني لإنفاذ هذه المهمة.

وجاء قرار ميقاتي، خلال توجيهه رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، حذر فيها من خروج الوضع في لبنان عن السيطرة بسبب اللاجئين السوريين، ولفت إلى أن لبنان بلد صغير، وعدد سكانه 4 ملايين، يستضيف أعلى نسبة من اللاجئين في العالم بالنسبة لعدد السكان.

يأتي ذلك في وقت تواصل حكومة لبنان، بدفع من عدة تيارات مقربة من نظام الأسد وميليشيا "حزب الله"، ممارساتها بحق اللاجئين السوريين، بهدف التضييق عليهن ودفعهم لقبول العودة لمناطق نظام الأسد بسوريا بشكل قسري، ضمن خطة معدة لإعادتهم بشكل تدريجي.