قوات الأسد تعتقل أكثر من 30 شابا في مدن وبلدات الغوطة الشرقية ● أخبار سورية

قوات الأسد تعتقل أكثر من 30 شابا في مدن وبلدات الغوطة الشرقية

اعتقلت قوات الأسد خلال 72 الماضية، أكثر من 30 شاباً من مدن وبلدات الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وقال موقع "صوت العاصمة" إنّ دوريات تابعة للأمن العسكري وحواجز الحرس الجمهوري اعتقلت 30 شاباً خلال حملة دهم واعتقالات، نصفهم تم اعتقاله في بلدة كفربطنا، والآخرين في بلدتي سقبا وعين ترما.

وأشار المصدر أنّ جميع الشبان هم من المطلوبين لتأدية الخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياطية في جيش الأسد.

وتزامنت الحملة مع افتتاح مراكز تسوية في بلديات سقبا وعربين وعين ترما، وسط  استنفار أمني ونشر حواجز مؤقتة في الشوارع الرئيسية والتقاطعات الطرقية.

وأضاف المصدر أنّ عناصر الدوريات أجروا تفتيشاً للعديد من المنازل السكنية والمحال التجارية، بينما أجرى عناصر الحواجز تفتيشاً دقيقاً للمارة وأوراقهم الثبوتية.

وشهدت بلدتي جسرين كفربطنا قبل نحو أسبوع، حملة أمنية مماثلة نفذها فرع الأمن العسكري والشرطة العسكرية أدت لاعتقال 10 شبان.

واعتقل فرع الأمن العسكري في 30 من تشرين الأول الفائت، 11 شاباً في بلدة عين ترما، خلال حملة أمنية تركزت على المتخلفين عن الخدمة العسكرية.