مقتل ضابط وإصابة عناصر للنظام باستهداف دورية لـ "المهام الخاصة" بدرعا
مقتل ضابط وإصابة عناصر للنظام باستهداف دورية لـ "المهام الخاصة" بدرعا
● أخبار سورية ١٨ يناير ٢٠٢٣

مقتل ضابط وإصابة عناصر للنظام باستهداف دورية لـ "المهام الخاصة" بدرعا

أعلنت وزارة الداخلية في حكومة نظام الأسد عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك عن مصرع ضابط برتبة "رائد شرف"، كما تحدثت عن إصابة عنصرين من الشرطة بانفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في محافظة درعا جنوبي البلاد.

وقال نشطاء لشبكة شام أن التفجير استهدف دورية عسكرية أدت لمقتل ضابط وجرح عناصر آخرين، بالإضافة لسقوط سبعة جرحى في صفوف المدنيين بينهم نساء كانوا بالقرب من التفجير.

وقالت الوزارة اليوم الأربعاء إن القتيل هو "فارس خليل"، من مرتب وحدة المهام الخاصة في دمشق، في حين أصيب كلاً من الشرطي "محمد ذياب"، ونظيره "فادي حمادي"، من مرتبات وحدة المهام الخاصة في درعا، و3 مدنيين، حسب بيان داخلية الأسد.

وأشارت إلى أن انفجار العبوة الناسفة وقع في ساحة بصرى بمدينة درعا، تزامنا مع مرور دورية من مرتبات وحدة "المهام الخاصة" التابعة لنظام، وتتكرر مثل هذه الحوادث وسجلت محافظة درعا مقتل وجرح عدد من العسكريين لدى نظام إثر استهدافات مماثلة.

وفي وقت سابق قتل كلا من "علي عكاري - أحمد الحسن - أحمد علي" جراء هجوم طال حاجز للنظام شرق بلدة النعيمة في ريف درعا فيما قتل الملازم "حمود الحسن" والعنصر "أيمن وهبي" إثر استهداف سيارة عسكرية بعبوة ناسفة، بريف درعا جنوبي البلاد.

وكان مجهولون قد أطلقوا النار في السادس عشر من الشهر الماضي على عقيد في جيش الأسد ومرافقه بالقرب من دوار بلدة الشيخ سعد بريف درعا الغربي، ما أدى لمقتلهما، كما سقط قتيلين على الأقل وعدد من الجرحى في صفوف قوات الأسد جراء انفجار عبوة ناسفة بآلية عسكرية تقلهم قرب مدينة إنخل شمالي مدينة درعا.

الكاتب: فريق العمل
الكلمات الدليلية:

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ