"لواء القدس" يُلمع صورته على حساب الطلاب المتفوقين في مخيم النيرب بحلب ● أخبار سورية

"لواء القدس" يُلمع صورته على حساب الطلاب المتفوقين في مخيم النيرب بحلب

قالت "مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا"، إن لواء القدس ممثلاً بقائده "محمد السعيد"، قام بتكريم الطلاب المتفوقين في شهادتي الدراسة الإعدادية والثانوية في إحدى صالات الافراح بمخيم النيرب بحلب، معتبرة أن ذلك يندرج في سياق تلميع صورته على حساب أبناء المخيم.


ولفتت المجموعة إلى حضور أهالي الطلاب المتفوقين وعدد من عناصر لواء القدس، حيث جرى تقديم هدايا رمزية للطلاب تخلله كلمة لقائد اللواء أثنى فيها على الطلاب وأهاليهم، مؤكدة أن لواء القدس يسعى من خلال هذه الأعمال إلى تلميع صورته بعد سلسلة من القضايا المتعلقة بالفساد الأخلاقي.

وتحدثت المنظمة الحقوقية عن تورط قيادات وأعضاء في اللواء الموالي للنظام بإدارة شبكات للدعارة والاتجار بالمخدرات في مخيم النيرب ومناطق أخرى في حلب، مستغلين الحصانة الأمنية من قبل النظام.

كما لفتت إلى تورط اللواء بترويج الحشيش والمخدرات بالاعتماد على الأطفال وبعض الأشخاص ضعاف النفوس وعديمي الأخلاق بهدف الكسب المادي، وتشير معطيات لتورط قيادات كبيرة في لواء القدس بترويج وتجارة المخدرات وفتح خطوط جديدة داخل كتائب جيش التحرير الفلسطيني، عن طريق مجندين من أبناء مخيم النيرب.