صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
● أخبار سورية ١٩ يناير ٢٠٢٣

جريمة قتل مروعة بحق طفلة بريف ديرالزور .. وأصابع الاتهام تشير لميليشيات الأسد

شهدت محافظة دير الزور الخاضعة لسيطرة نظام الأسد والميليشيات الإيرانية والروسية جريمة قتل مروعة جديدة راح ضحيتها طفلة من أبناء ريف البوكمال.

وقال ناشطون في شبكة "فرات بوست" إن مجهولين يستقلون دراجة نارية قاموا بخطف الطفلة "شهد أسعد حسين الغنامي" البالغة من العمر 5 سنوات، أثناء لعبها مع صديقتها قرب منزل ذويها في حي الهجانة بمدينة البوكمال.

وأضاف المصدر أن صديقة الطفلة أبلغت ذويها بعملية الخطف ليتم العثور عليها بعد ساعات في أحد المنازل المهجورة في حي المساكن بالمدينة، وعلى جسدها آثار حرق وتعنيف.

وأشار مراسلنا أن الطفلة تنحدر من بلدة السيال بريف البوكمال، وانتقلت مع عائلتها إلى المدينة بعد شرائهم منزلاً جديداً فيها بحثاً عن خدمات أفضل في المدينة، كما أن والد الطفلة مقيم في إحدى دول الخليج منذ سنوات وليس لدى العائلة أي خلافات أو ثارات عشائرية.

ووجه ناشطون أصابع الاتهام إلى عناصر الفوج 47 المنضوي ضمن تشكيلات ميليشيا "الحرس الثوري الإيراني"، لكونه يسيطر على المنطقة ويملك مقرات قرب مكان الجريمة.

ويذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد والميليشيات الإيرانية بدير الزور تشهد تزايد في معدل جرائم الخطف والقتل، وغالباً ما يقف خلفها عناصر الميليشيات الإيرانية والروسية نتيجة تعاطيهم المخدرات.

الكاتب: فريق العمل

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ