بمنحة فاعل خير .. 270 من جرحى "الثورة السورية" يصلون السعودية لأداء فريضة الحج ● أخبار سورية

بمنحة فاعل خير .. 270 من جرحى "الثورة السورية" يصلون السعودية لأداء فريضة الحج

أعلنت "لجنة الحج العليا السورية"، وصول 270 حاجاً من جرحى "الثورة السورية" ومرافقيهم وأهالي الشهداء وذويهم، إلى أراضي المملكة العربية السعودية لأداء فريضة الحج، ضمن منح تقدم بها فاعلو الخير بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية العاملة بالشمال السوري المحرر.

ولفتت اللجنة إلى أنها بادرت لمنح هذه الفئات التأشيرات اللازمة، لتكون بخدمتهم ضمن حجاج بيت الله الحرام لهذا العام، منطلقين من حرصهم على تمكين الجرحى المنسيين، والأرامل وذوي الشهداء لأداء حجة الإسلام حجة الفريضة، وفق تعبيرها.

وسبق ان أعلنت اللجنة عن تكفل فاعل خير بكامل قيمة نسك الهدي للحجاج السوريين في الشمال السوري والجنوب التركي، المتمتعين والقارنين المسافرين عبر مطاري هاتاي وغازي عنتاب، بعدد /4900/ رأس غنم. 

وجاءت المبادرة عن طريق مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي بإدارة البنك الإسلامي للتنمية، وقد تم تقديم الطلب لإدارة المشروع -مشكورة- ليتم نقل هذه الذبائح وتوزيعها على المخيمات السورية في دول الجوار والشمال السوري.

وفي 24 حزيران الجاري، انطلقت آخر طائرة من مطار غازي عنتاب تقل الحجاج السوريين من الشمال السوري والجنوب التركي، وتقل الطائرة 181 حاجا  وتعد الأخيرة من بين تسع طائرات انطلقت من المطار نفسه.

و"لجنة الحج العليا السورية" هي لجنة منبثقة عن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، مستقلة مالياً وإدارياً، تتولى إدارة ملف الحج السوري منذ عام 2013 حتى اليوم، وتقدم الخدمات لكافة الحجاج السوريين باختلاف انتماءاتهم أو توجهاتهم السياسية دون تمييز بينهم.

وتميز الحج السوري ينقلات نوعية خلال السنوات الماضية، وحقق القائمون على إدارة ملف الحج إنجازات كبيرة بشهادة وزارة الحج في المملكة العربية السعودية، حيث تولي اللجنة تطوير أعمالها أهمية بالغة ودأبت على دفع عجلة التطوير.

ومن أبرز أعمالها، إنجاز برنامج إلكتروني لملفي التقييم والشكاوي، وتدريب كوادر المجموعات من خلال التعاقد مع شركات تدريبية، وتنفيذ المرحلة الثانية منه مشروع الهدي، والمرحلة الثالثة من مشروع نظام تتبع الباصات عبر GPS، وبدء تطوير برنامج تسجيل الحجاج الإلكتروني، وإحداث تغيير جذري في آلية اختيار المقبولين للحج السوري من خلال اعتماد نظام القرعة إضافة لنظام المواليد الأكبر سناً.

وتشرف "لجنة الحج العليا السورية" على تقديم خدمات متعددة من خلال عملها الرقابي ومن هذه الأعمال حجوزات الطيران والسكن والنقل وغيرها، حيث يعتبر ملف الحج ملف سيادي بامتياز، تمكنت قوى المعارضة من خلال تميزها في أداءها من أن تنال ثقة المملكة العربية السعودية والتي قدمت كامل التسهيلات لمواصلة عمل اللجنة والاستمرار في تنظيم مواسم الحج السوري.