أوقعت شهداء وجرحى.. "فيلق الشام" يصد عملية تسلل مشتركة لـ "النظام وقسد" شمالي حلب
أوقعت شهداء وجرحى.. "فيلق الشام" يصد عملية تسلل مشتركة لـ "النظام وقسد" شمالي حلب
● أخبار سورية ٢٦ ديسمبر ٢٠٢٢

أوقعت شهداء وجرحى.. "فيلق الشام" يصد عملية تسلل مشتركة لـ "النظام وقسد" شمالي حلب

استشهد عدد من عناصر فصيل "فيلق الشام"، اليوم الإثنين 26 كانون الأول/ ديسمبر، إثر عملية تسلل مشتركة نفذتها قوات الأسد وميليشيا "قسد" على محور "باصوفان"، قرب عفرين بريف حلب الشمالي.

وقالت مصادر إعلامية محلية إن 6 مقاتلين من "الجبهة الوطنية للتحرير"، قضوا وجرح آخرين من جرّاء اشتباكات اندلعت فجرا على خلفية تسلل على محور "باصوفان" قرب عفرين، طال مواقع تقع تحت سيطرة "فيلق الشام".


ولفتت إلى أن هجوم مزدوج من 3 محاور طال مواقع تابعة للجبهة السورية للتحرير، بشكل متزامن وهي "كفرنبو والمقالع وبراد"، حيث حصل التسلل الأكبر من جهة المقالع على محور "باصوفان"، بريف حلب الشمالي.


وذكرت المصادر أن "فيلق الشام" أعاد السيطرة على النقاط التي تقدمت عليها ميليشيات النظام وقسد، واستطاع استرجاع النقاط على محور "باصوفان"، بريف حلب الشمالي.

وأعلن فيلق الشام، بوقت سابق عن استشهاد ثلة من العناصر على محور باصوفان بريف حلب إثر استهدافهم بصاروخ مضاد للدروع من قبل قوات الأسد، وسبق ذلك إعلانه مهاجمة قسد، لنقطة رباط على المحور ذاته، ما أدى إلى استشهاد 5 عناصر.

هذا وأعلن الجيش الوطني السوري أمس الأحد إحباط محاولة تسلل عصابات "قسد" الإرهابية على جبهة القاضي بريف حلب الشمالي، وتحقيق إصابات مباشرة في صفوفهم.

وتجدر الإشارة إلى أن العديد من المناطق المحررة في الشمال السوري تقع على تماس مباشر مع مواقع سيطرة "قوات سورية الديمقراطية"، لا سيّما في أرياف حلب والحسكة والرقة وطالما تستهدف قوات "قسد"، مواقع المدنيين بعمليات القصف والقنص والتسلل علاوة على إرسال المفخخات والعبوات الناسفة ما يسفر عن استشهاد وجرح مدنيين بشكل متكرر.

الكاتب: فريق العمل

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ