الاحتلال الإسرائيلي يكشف عن وثيقة سرية قادته لتدمير مفاعل نووي بسوريا ● أخبار سورية

الاحتلال الإسرائيلي يكشف عن وثيقة سرية قادته لتدمير مفاعل نووي بسوريا

كشفت الاحتلال الإسرائيلي، الثلاثاء، عن وثيقة سرية، قالت إنها قادتها لضرب ما سمّته "المفاعل النووي السوري" في منطقة دير الزور، قبل 15 عاما.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان: "في تاريخ 6 سبتمبر/أيلول 2007، دمرت مقاتلات الجيش الإسرائيلي المفاعل النووي السوري في دير الزور".

وأضاف: "في العام الخامس عشر على استهداف المفاعل النووي السوري يُكشف النقاب لأول مرة عن وثيقة استخباراتية تعود إلى عام 2002 تضمنت تقديرًا استخباراتيًا بأن سورية تحاول دفع مشروع استراتيجي لم يتم التعرف إلى مزاياه بعد، لكنه يثير شكوكًا حول اهتمام في مجال إنتاج تهديد نووي، يتراءى من الجبهة الشمالية".

وجاء في نص الوثيقة، بحسب بيان الجيش الإسرائيلي: "عُرف أخيرًا أنه في إطار هيئة الطاقة الذرية السورية يتم العمل (أو تم العمل) على مشاريع سرية غير معروفة لنا، المعلومات لا تشير إلى وجود خطة نووية فعالة، وإنما تشهد على اهتمام عملي في مجالات قد تؤدي إلى تطوير خطة، وتثير شكوكًا لبدء العمل على تطوير خطة كهذه".

ونشر الجيش الإسرائيلي أيضا صورا ومقاطعَ فيديو للحظات استهداف الموقع النووي السوري.

وتبذل إسرائيل جهودا كبيرة لثني الدول الغربية عن توقيع اتفاق "متبلور" مع إيران حيال برنامجها النووي.