ارتقاء طفل وإصابة امرأتين بقصف لميليشيات الأسد غربي حلب ● أخبار سورية

ارتقاء طفل وإصابة امرأتين بقصف لميليشيات الأسد غربي حلب

سقط شهيد وجرحى جراء قصف مدفعي من قبل قوات الأسد على بلدة الأبزمو بريف حلب الغربي، مساء اليوم الإثنين.

وقال ناشطون إن ميليشيات الأسد استهدفت بلدة الأبزمو بقذائف المدفعية، ما أدى لإستشهاد طفل وإصابة امرأتين بجروح.

وترافق ذلك مع قصف مدفعي طال محيط مخيم المحسنين "كفرنبل" في بلدة باتبو غربي حلب أيضا، كما طال القصف وبلدات كفرنوران والوساطة وكفرعمة وبحفيس.

وقامت فصائل الثوار والجيش التركي بقصف معاقل وتجمعات قوات الأسد في الفوج 46 بقذائف المدفعية.

والجدير بالذكر أن الأيام الماضية شهدت معارك واشتباكات وهجمات متبادلة بين فصائل الثوار وميليشيات الأسد غربي حلب، حيث تمكنت الفصائل من إفشال هجمات لعناصر الأسد على محور الفوج 46.

وسبق ذلك قيام الفصائل بشن هجوم مباغت على نقطة تقدمت إليها ميليشيات الأسد مؤخراً على أحد المحاور غربي حلب، حيث سيطرت على النقطة، وقامت بتدميرها، وأوقعت عددا من القتلى والجرحى، واغتنمت أسلحة وذخائر.