● فيديوهات شام

مجزرة حصيلتها 5 شهداء بعد 16 غارة جوية روسية على حفسرجة بريف إدلب الغربي

استشهد خمسة مدنيين بينهم طفلين، وجرح آخرون، اليوم الخميس، بقصف جوي لطيران الاحتلال الروسي، على أطراف بلدة حفسرجة بريف إدلب الغربي، في ظل تصعيد عسكري واضح على المنطقة، مع تسجيل أكثر من 16 غارة جوية طالت المنطقة. واستأنف الطيران الحربي الروسي اليوم الخميس 8/ أيلول/ 2022، من قصفه الجوي على مناطق شمال غرب سوريا، وطالت الغارات أطراف بلدتي "الغفر وحفسرجة"، بريف إدلب الغربي، استهدفت عدد منها منشرة للحجر، يتواجد فيها عمال مدنيون خلال عملهم، تسببت بمجزرة. ووفق مراسل شبكة "شام" فإن طيران الاحتلال الروسي استهدف بـ 16 غارة جوية متتالية، المنطقة، واستطاعت فرق الدفاع المدني والأهالي، انتشال خمسة شهداء بينهم طفلين، وقرابة 11 جريحاً، تم نقلهم للمشافي الطبية في المنطقة.