"تبادل أدوار" .. الإرهابي "بشار" ينقل ويعيّن 8 محافظين جدد في سوريا ● أخبار سورية

"تبادل أدوار" .. الإرهابي "بشار" ينقل ويعيّن 8 محافظين جدد في سوريا

أصدر رأس النظام الإرهابي "بشار الأسد"، يوم أمس الأربعاء، قرارات تقضي بتعيين ونقل عددا من المحافظين حيث شملت المراسيم كلا من دمشق وريف دمشق وحماة وطرطوس والقنيطرة وحمص والسويداء والحسكة، ضمن إجراءات متكررة.

وحسب إعلام النظام الرسمي فإن المرسوم رقم 198 للعام 2022 يقضي بإنهاء تعيين "عادل العلبي"، محافظاً لمحافظة دمشق، ونقل "محمد كريشاتي"، محافظ حماة وتعيينه محافظاً لمحافظة دمشق، في حين قرر إنهاء تعيين اللواء "غسان خليل" محافظاً لمحافظة الحسكة، وتعيين "لؤي صيوح"، بدلا عنه.

فيما قرر رأس النظام نقل "صفوان أبو سعده"، محافظ طرطوس وتعيينه محافظاً لمحافظة ريف دمشق، ونقل "عبد الحليم خليل"، محافظ القنيطرة وتعيينه محافظاً لمحافظة طرطوس، ونقل "معتز أبو النصر جمران"، محافظ ريف دمشق وتعيينه محافظاً لمحافظة القنيطرة.

كما ينص المرسوم رقم 201 للعام 2022 بنقل "بسام بارسيك"، محافظ حمص وتعيينه محافظاً لمحافظة السويداء، ونقل السيد "نمير مخلوف"، محافظ السويداء وتعيينه محافظاً لمحافظة حمص، وهو ابن خال رأس النظام، فيما ينص المرسوم رقم 202 على تعيين "محمود زنبوعة" محافظاً لمحافظة حماة.

وجميع الأسماء الواردة ليست جديدة باستثناء "زنبوعة"، وكان أصدر الإرهابي "بشار الأسد"، في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني، 4 مراسيم تقضي بتعيين محافظين جدد لمحافظات اللاذقية وإدلب والسويداء ودرعا، وفق إعلام النظام الرسمي.

وفي 17 من تشرين الثاني أصدر رأس النظام الإرهابي "بشار الأسد"، عدة قرارات ضمن مراسيم وردت عبر "صفحة الرئاسة" تضمنت تبديلات دورية يجريها النظام برغم ورود محافظات خارج سيطرته في سياق تبادل الأدوار، لهذه المناصب الشكلية.

وطالت قرارات النظام حينها محافظات حماة، والقنيطرة ودير الزور والرقة وإدلب، وحمص والسويداء والحسكة شمال شرق البلاد، وقبل أيام أصدر رأس النظام مرسوما قرر خلاله إقالة رئيس مجلس مدينة إدلب من منصبه، وفق نص المرسوم.

يشار إلى أنّ مثل هذه القرارات الصادرة عن رأس النظام المجرم تحمل طابعاً طائفياً ضمن عدة دلالات ويسعى النظام من خلالها خداع الحاضنة التي باتت تضيق ذرعاً من ممارسات التشبيح، ضمن حضور رسمي من قبل شخصيات النظام في مشهد طالما يصفه متابعون بـ "تبادل الأدوار"، المتمثل في قرارات النظام المجرم.