"إخوان سوريا": نظام الأسد "ديدنه الغدر" وتعويمه يطيل معاناة السوريين
"إخوان سوريا": نظام الأسد "ديدنه الغدر" وتعويمه يطيل معاناة السوريين
● أخبار سورية ٣١ ديسمبر ٢٠٢٢

"إخوان سوريا": نظام الأسد "ديدنه الغدر" وتعويمه يطيل معاناة السوريين

قالت "جماعة الإخوان المسلمين في سورية"، إن تعويم نظام "بشار الأسد" غير الشرعي يطيل معاناة السوريين، ويزيد من عدم الاستقرار في المنطقة، مؤكدة أنه نظام إبادة ديدنه الغدر، وسياسته المماطلة، وعهده النكث بالوعود، كما أنه لا يملك من مقومات البقاء إلا أجهزته الأمنية القمعية، والدعم الخارجي من شركائه في الجريمة في طهران وموسكو.


وأوضحت الجماعة أن المنطقة والثورة السورية على أبواب عامها الثالث عشر تشهد  حراكاً سياسياً ملحوظاً، ومحاولات للتعامل والتطبيع مع نظام بشار الأسد، فشلت في إقناع العالم بقابلية هذا النظام لإعادة التأهيل والتدوير والتخلي عن طبيعته المتوحشة في إدارة سورية.

وثمنت الجماعة في بيانها، دور الحكومات والشعوب التي ناصرت القضية السورية وقالت إنها تتفهم أولوياتها، مذكرة الجميع أن التضحيات الجسام التي قدمها الشعب السوري كانت للحصول على الحرية والكرامة، وليس لترسيخ سلطة أسد المتوحشة.

وأكدت الجماعة في بيانها أنه لا استقرار في المنطقة بدون حل سياسي عادل، يضمن عودة المهجرين عودة طوعية كريمة إلى وطن آمن خالٍ من الاستبداد، تسوده قيم العدالة وسلطة القانون.

ولفتت إلى أن نظام الأسد يمارس إرهاب الدولة بأبشع صوره، وهو ليس مؤهلاً للمساهمة في محاربة الإرهاب، بل هو من صنّع وصدّر واستجلب عشرات الحركات الإرهابية من وراء الحدود.

وأعلنت الجماعة التمسك بأهداف الثورة السورية، والقرارات الدولية التي رسمت حدود الحل بالانتقال السياسي وصياغة دستور جديد وانتخابات نزيهة في بيئة آمنة ومحايدة، مشيرة إلى أن شعلة الحرية في سورية باقية، لأن جذوتها باقية في القلوب المؤمنة بحقها في الحرية والكرامة.

الكاتب: فريق العمل

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ