درعا تحصد المزيد من جنود الأسد .. 3 قتلى برصاص مجهولين ● أخبار سورية

درعا تحصد المزيد من جنود الأسد .. 3 قتلى برصاص مجهولين

قتل 3 من عناصر الأسد في هجوم شنه مجهولون بريف درعا الشمالي، حيث قاموا بإطلاق النار المباشر على العناصر.

وقال نشطاء لشبكة شام، أن المجهولين قاموا بإطلاق النار المباشر على عناصر الأسد الثلاثة وأردوهم قتلى على الفور، وذلك على الطريق بين مدينتي جاسم ونوى شمال درعا.

وذكر نشطاء أن القتلى هم "ابراهيم أحمد الناشي" و"اليأس يوسف الناشي"، و"محمد غازي العرار"، وجميع هؤلاء ينحدرون من قرية الناصرية الواقعة بريف درعا الغربي.

ويوم أمس قتل "كمال يحيى العتمة" الأمين السابق لحزب البعث في محافظة درعا، برصاص مجهولين في مدينة الصنمين، 

وفي يوم الأربعاء الماضي اصيب المساعد "محمد حلوة" المشهور بـ "أبو وائل جوية" جراء انفجار عبوة ناسفة ما أدى إلى إصابته رفقة آخرين بالقرب من دوار الحمامة في مدينة درعا، ويعرف عن حلوة أنه مسؤول مباشر عن العشرات من عمليات الإغتيال في المحافظة

وتعاني محافظة درعا من فلتان أمني كبير، بعد سيطرة النظام على المحافظة منذ 2018، وسط عمليات اغتيال وقتل تطال قيادات وعناصر سابقين في صفوف المعارضة والجيش الحر، وأخرى تطال مسؤولي النظام وقيادات وعناصر جيشه.
هذا وأشار نشطاء إلى أن إيران وأذرعها تعد المسؤول المباشر عن معظم عمليات الاغتيال في محافظة درعا وخاصة تلك التي تستهدف قادة وعناصر سابقين في صفوف المعارضة أو أئمة مساجد وشيوخ يحاربون مشروع التشيع في المحافظة.