شهداء وجرحى بقصف لميليشيا "قسد" طال مخيم للنازحين بريف عفرين ● أخبار سورية

شهداء وجرحى بقصف لميليشيا "قسد" طال مخيم للنازحين بريف عفرين

قصفت ميليشيات "قسد"، اليوم الأحد 23 تمّوز/ يوليو، مخيماً يأوي عشرات العائلات من النازحين على أطراف مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، ما أدى إلى سقوط شهيد وجرحى، كحصيلة غير نهائية.

وأكد ناشطون بأن القصف مصدره ميليشيات ما يسمى بـ "قوات سوريا الديمقراطية"، ووفق حصيلة أولية ارتقى شهيد و3 جرحى، ويذكر أن الحصيلة مرجحة للزيادة مع استمرار عمليات الإنقاذ والبحث عن الضحايا.

فيما تداولت صفحات إخبارية مشاهد تظهر جانبا من الدمار الذي لحق بالتجمع السكني "مخيم قرية كويت الرحمة"، في جبل ترنده، جراء قصف صاروخي لميليشيا "قسد"، استهدف المخيم على أطراف عفرين شمالي حلب، بشكل مباشر.

هذا ومن المنتظر صدور حصيلة نهائية من قبل مؤسسة "الدفاع المدني السوري"، (الخوذ البيضاء) حيث تعمل فرق الإسعاف التابعة للمنظومة على البحث عن الضحايا وإخلاء الجرحى، حتى لحظة إعداد الخبر.

وشهدت مدينة عفرين في العشرين من شهر كانون الثاني/يناير الماضي قصفا صاروخيا مصدره "قسد" وقوات الأسد، ما أدى لاستشهاد 6 مدنيين بينهم 3 أطفال وامرأة، وإصابة 24 آخرون بينهم 10 أطفال و7 نساء، في حوادث تتكرر على يد ميليشيات النظام وقسد.

وتجدر الإشارة إلى في منتصف شهر شباط/ فبراير الفائت، سقط ثلاثة شهداء وعدد من الجرحى جراء قصف صاروخي من قبل ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية "قسد" على الأحياء السكنية في مدينة إعزاز بالريف الشمالي.