قتـ.ـلى وجـ.ـرحى للنظام بعملية انغماسيـ.ـة لـ"تحـ.ـرير الشـ.ـام" غربي حلب ● أخبار سورية ١٩ يناير ٢٠٢٣

قتـ.ـلى وجـ.ـرحى للنظام بعملية انغماسيـ.ـة لـ"تحـ.ـرير الشـ.ـام" غربي حلب

نفذت مجموعة من المقاتلين في "هيئة تحرير الشام"  عملية انغماسية ضد مواقع عسكرية تتبع لميليشيات نظام الأسد في محور أورم الكبرى بريف حلب الغربي، اليوم الخميس.

وقالت معرفات إعلامية تابعة لـ"تحرير الشام"، إن مقاتلي "لواء عمر بن الخطاب"، التابع للهيئة تمكنوا من تنفيذ عملية نوعية على نقاط ميليشيات النظام في محور أورم الكبرى بريف حلب الغربي.

ولفتت إلى العملية كبدت النظام خسائر بشرية ومادية، حيث قتل وجرح 12 عنصرا، بعد اشتباكات عنيفة بكافة أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة على محور ريف حلب الغربي، حسب بيان نشرته "مؤسسة أمجاد الإعلامية"، التابعة لـ"تحرير الشام".

وذكرت المؤسسة الإعلامية ذاتها أن سرايا الهاون في "هيئة تحرير الشام"، قصفت بالمدفعية "تجمعات ميليشيات الأسد على محور عاجل بريف حلب الغربي وحققت إصابات مباشرة".

ويوم أمس اليوم الأربعاء 18 كانون الثاني/ يناير، نفذ فصيل "أنصار التوحيد"، عملية نوعية ضد مواقع لميليشيات النظام بريف إدلب الجنوبي، ما أدى إلى مقتل وجرح عدد من العسكريين في قوات الأسد.

وقالت مصادر ميدانية إن "سرايا الانغماسيين"، التابعة لـ "أنصار التوحيد"، شنت هجوماً مباغتاً طال نقاط عسكرية تتبع لميليشيات نظام الأسد، وذلك على محور معرة موخص بريف إدلب الجنوبي.

ولفتت المصادر إلى أن العملية النوعية كبدت قوات النظام خسائر بشرية ومادية حيث أدت إلى مقتل عناصر وجرح آخرين، فضلا عن السيطرة المؤقتة على المواقع المستهدفة قبل الانسحاب منها عقب الإغارة صباح اليوم.

هذا وخلال الأشهر الثلاثة الماضية نفذت الفصائل العسكرية في الشمال السوري، عدة عمليات طالت مواقع لقوات الأسد على محاور امتدت من ريف اللاذقية الشمالي، حتى ريف حلب الغربي والشرقي، مروراً بريفي حماة وإدلب شمال غربي سوريا.

الكاتب: فريق العمل

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ