قسد ترد على مقترح روسي لمنع العملية العسكرية التركية  ● أخبار سورية ٧ ديسمبر ٢٠٢٢

قسد ترد على مقترح روسي لمنع العملية العسكرية التركية 

ردت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" على مقترح روسي لمنع عملية تركية عسكرية شمال سوريا، بالرفض معتبرة أنها قد تكون جزءا من المنظومة الدفاعية السورية مستقبلا.

وكانت موسكو قد اقترحت على قيادة قسد تسليم مناطقها الحدودية مع تركيا لقوات النظام السوري لمنع أي هجوم تركي محتمل.

ورفض قائد "قوات سوريا الديمقراطية" "مظلوم عبدي" هذا المقترح معتبرا أن قواته "حررتها" من داعش ولن يسلمها.

وقال عبدي، إن قواته "لم تستلم هذه المناطق لتسلمها، إنما حررتها من تنظيم داعش"، وفق تصريحاته.

وأضاف عبدي أنه لا يمكن تفكيك قواته في حال التوصل إلى أي تسوية سياسية بشأن الأوضاع في سوريا، معتبرا أن هذه القوات تستطيع أن تكون جزءا من المنظومة الدفاعية السورية مستقبلا.

وقال المبعوث الأمريكي لشؤون شمال شرق سوريا نيكولاس غرينغر، أن بلاده لم تعط الضوء الأخضر لأنقرة لشن أي عملية عسكرية شمال سوريا، محذرا من مغبة تنفيذ أي عملية عسكرية.

وكان وفد روسي رفيع المستوى وصل الاثنين الماضي إلى مطار القامشلي، للقاء مسؤولين في قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، ويعتبر هذا اللقاء هو الثاني خلال الفترة الأخيرة، مع تصاعد التهديدات التركية بشن عملية عسكرية شمال سوريا.

وكرر هذا الوفد الروسي مقترح سابق يدعو قسد للإنسحاب 30 كم عن الحدود التركية، ورفضته قسد في ذلك الوقت أيضا، ويبدو أن روسيا تحاول تأجيل العملية التركية، وإعطاء أنقرة تطمينات خلبية بهدف تبريد الأجواء الساخنة في مناطق قسد جراء القصف التركي والذي شهد خلال الأيام القليلة الماضية انخفاضا واضحا، ما قد يؤشر إلى تراجع أنقرة عن عمليتها العسكرية، أو انه الهدوء الي يسبق العاصفة.

الكاتب: فريق العمل

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ