مقاتلون محليون يهاجمون مجموعة لـ "تنظ ـيم الدولــ ـة" بريف درعا ● أخبار سورية

مقاتلون محليون يهاجمون مجموعة لـ "تنظ ـيم الدولــ ـة" بريف درعا

سقط قتلى وجرحى من أبناء مدينة جاسم شمالي مدينة درعا، بعد اشتباكات جرت مع مجموعة تابعة لتنظيم الدولة "داعش" كانت تتحصن في منازل بالمدينة.

وقال ناشطون إن المدينة تشهد حظرا للتجول وسط توتر أمني منذ الصباح، ترافق مع وصول مجموعات تابعة للَّجان المركزية، بالإضافة لمجموعات تابعة للواء الثامن التابع لميليشيا فرع الأمن العسكري.

ونجح مقاتلون من أبناء المدينة في قتل اثنين من المنتمين للتنظيم أحدهما قيادي، فيما قُتل ثلاثة من أبناء المدينة والمساندين لهم على الأقل خلال الاشتباكات.

وشدد ناشطون على أن أبناء المدينة الذين هاجموا المجموعة التابعة لداعش هم من العناصر السابقين في الجيش الحر، ولم ينخرطوا بعد التسوية في تشكيلات النظام الأمنية أو العسكرية.

وذكر "تجمع أحرار حوران" نقلا عن "مصدر محلي" أن المدينة تعاني من نقص في الكوادر الطيبة بعد رفض العديد من الأطباء معالجة الجرحى أو استقبالهم، مرجحاً أن تكون قوات النظام قد أعطت أوامر للأطباء والمشفى الوطني في المدينة بعدم استقبال الجرحى.

وقصفت قوات النظام بقذائف الدبابات والمدفعية الثقيلة الأطراف الشمالية لمدينة جاسم، وذلك من مواقعها المتمركزة بالقرب من المدينة.