مع تفاقم أزمة النقل .. نظام الأسد يرفع تعرفة شركات نقل الركاب ● أخبار سورية

مع تفاقم أزمة النقل .. نظام الأسد يرفع تعرفة شركات نقل الركاب

أصدرت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة نظام الأسد في وقت متأخر من ليل اليوم الثلاثاء قراراً يقضي بزيادة تعرفة شركات نقل الركاب، وذلك في ظل تفاقم أزمة النقل والمواصلات نتيجة شح وغلاء المحروقات وارتفاع تكاليف التنقل في مناطق سيطرة النظام.

وبموجب القرار الجديد تصبح التعرفة لحافلة "البولمان" رجال أعمال سعة 30 راكباً 35,40 ليرة سورية لكل كيلو متر بدلاً من 25 ليرة سورية لكل كيلو متر، والحافلة العادية سعة 45 راكباً 30 ليرة سورية لكل كيلو متر بدلاً من 22 ليرة سورية لكل كيلو متر.

وتوعدت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لدى نظام الأسد مخالفي قرار زيادة تعرفة شركات نقل الركاب بالعقوبات، فيما حمل البيان الصادر عن حكومة النظام توقيع وزير التموين "عمرو سالم".

واجتمع مجلس محافظة دمشق التابع للنظام مؤخرا بدواعي متابعة عمل تطبيق منظومة التتبع الإلكتروني لوسائط النقل، وتضمن ذلك الإعلان عن دراسة لرفع تعرفة النقل، فيما تجمهر عشرات السائقين في مديرية هندسة المرور بدمشق بسبب أخطاء أجهزة تحديد المواقع.

يشار إلى أن أزمة النقل والمواصلات تتفاقم في مناطق سيطرة النظام بشكل ملحوظ وتؤدي إلى شلل في الحركة في كثير من الأحيان ويؤثر ذلك على كافة نواحي الوضع المعيشي والأسعار المرتفعة، فضلاً عن تأخر طلاب المدارس والجامعات والموظفين عن الدوام الرسمي.