ضحيتان "أب وابنه" خلال مداهمة "ب ي د" لمنزل بالخطأ شرق الرقة  ● أخبار سورية

ضحيتان "أب وابنه" خلال مداهمة "ب ي د" لمنزل بالخطأ شرق الرقة 

استشهد مدنيان هما أب وابنه، وأصيب ثالث بجروح، اليوم الثلاثاء، خلال تنفيذ ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" عملية أمنية استهدفت منزلا بالخطأ في منطقة الكرامة بريف الرقة الشرقي، وفق موقع "الخابور".

وقال الموقع، إن  أباً وابنه هما (محمد العلي الشلاش وابنه عبادي)، استشهدا وأصيب مدني ثالث نقل إلى المشفى لتلقي العلاج، خلال عملية أمنية نفذتها "قوات الكوماندوس" التابعة لميليشيا "ب ي د" في قرية البيدر الشلاش بمنطقة الكرامة. 

وأضاف، أن "ب ي د" داهمت المنزل بسبب ورود معلومات لديها لأسماء مطلوبين لها، هم من أقارب مالك المنزل الذي داهمته، ولكنها وبدلا من مداهمة منزل المطلوبين داهمت بالخطأ منزل آخر. 

وتنفذ ميليشيا "ب ي د" بشكل مستمر عمليات أمنية بالتعاون مع التحالف الدولي وبشكل منفرد،   ضد ما تزعم أنها خلايا لتنظيم "داعش"، لكن متابعة هذه العمليات تظهر أن أغلبها يتم ضد مدنيين ومعارضين للميليشيا، كما أنها لم تفلح بالحد من نشاط تنظيم "داعش" الذي تزعم ملاحقته، وفق الموقع.