بريطانيا تعلن عزمها تقديم مليوني دولار لمواجهة "الكوليرا" في سوريا ● أخبار سورية

بريطانيا تعلن عزمها تقديم مليوني دولار لمواجهة "الكوليرا" في سوريا

أعلنت بريطانيا عزمها تقديم منحة مالية تقدر بمليوني جنيه إسترليني لمنظمة "يونيسف"، بهدف مكافحة مرض الكوليرا، ومحاولة السيطرة على تفشي الوباء في سوريا.

وقالت وزارة الخارجية البريطانية في بيان لها، الجمعة، إن المملكة المتحدة ستقدم مليوني جنيه إسترليني (ما يعادل مليونين و322 ألف دولار) لمنظمة "يونيسف" المعنية بالطفولة، لمواجهة الكوليرا في أنحاء سوريا.

ونوه طارق أحمد، وزير الدولة للشؤون الخارجية البريطاني، إلى أن التمويل سوف يساهم في دعم "يونيسف" لتأسيس مراكز لعلاج الكوليرا، وتوفير اللوازم الخاصة لمكافحة الوباء، وحملات التوعية للوقاية منه، معربا عن قلقه من انتشار الوباء في أنحاء سوريا لأول مرة منذ 10 أعوام، في ظل انتشار كبير لحالات سوء التغذية، ونقص المياه النظيفة، ووجود حالات مرضية مزمنة، وأن انتشار الكوليرا سوف يزيد من تفاقم سوء الأوضاع الإنسانية.

واعتبر أحمد، أن "التمويل المقدم لليونيسف، سوف يوفر المساعدات للمناطق التي تنتشر بها الكوليرا، وسوف يتم العمل مع الشركاء الدوليين لضمان تنسيق الاستجابة على الأرض".

وسبق أن صرحت منظمة "يونيسف" بأن انتشار الكوليرا يهدد بقاء الأطفال في مناطق الشرق الأوسط، وقالت إنها "تحتاج بشكل عاجل إلى 40.5 مليون دولار أميركي لتوسيع استجابتها الطارئة للكوليرا في سورية ولبنان وحدهما في الأشهر الثلاثة المقبلة، بينما هناك حاجة إلى مزيد من التمويل لجهود الاستجابة والتأهب في البلدان المجاورة".

ويواصل مرض الكوليرا انتشاره بشكل كبير في مختلف المحافظات السورية، ليصل عدد المشتبه بإصابتهم لأكثر من 20 ألف شخص موثقين.