بعد نفي اردني…الأناضول : فصيل محلي بدرعا يسلم جثة زعيم تنظيم داعش لأمريكا
بعد نفي اردني…الأناضول : فصيل محلي بدرعا يسلم جثة زعيم تنظيم داعش لأمريكا
● أخبار سورية ٢٠ ديسمبر ٢٠٢٢

بعد نفي اردني…الأناضول : فصيل محلي بدرعا يسلم جثة زعيم تنظيم داعش لأمريكا

قالت وكالة الأناضول التركية أن القوات الأمريكية تسلمت جثة زعيم تنظيم داعش الذي قتل في محافظة درعا الشهر الماضي، وذلك عبر فصيل محلي.

وذكرت الأناضول حسب مصادرها أن فصيل محلي مسلح قام بنبش قبر زعيم تنظيم داعش وسلمت جثته للقوات الأمريكية.

وكان زعيم تنظيم داعش"أبو الحسن الهاشمي" قتل في منتصف أكتوبر/ تشرين الأول الماضي في معارك عنيفة استمرت عدة أيام بين فصائل محلية مدعومة من اللواء الثامن وعناصر تنظيم داعش في مدينة جاسم شمال درعا، 

وأضافت الوكالة التركية حسب مصدرها الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن الفرقة الثامنة من قام بنبش قبر زعيم داعش في مدينة حاسم وسلمت الجثة للقوات الأمريكية، والفرقة الثامينة فصيل محلي "يعمل مع القوات الأمريكية في قاعدة التنف" حسب زعم المصدر.

ونود التنويه هنا، وحسب معلومات شبكة شام أن اللواء الثامن تابع للأمن العسكري والمدعوم من روسيا، ولا يعمل في قاعدة التنف، إلا أنه اللواء له علاقات ممتازة مع الأردن ومن الممكن أن يكون له تواصل غير مباشر مع القوات الأمريكية.

ونوهت وكالة الأناضول أنها حصلت على تسجيل مصور لما قالت أنه يظهر عملية نبش قبر القرشي ووضع حجر فوق قبره، وشددت أنها لم تتمكن من تأكيد مصير جثة زعيم تنظيم داعي من مصدر أخر.

وكانت الأردن نفت في وقت سابق ما نشرته وسائل إعلام سورية، حول تسلم الأردن جثة "أبو عبد الرحمن العراقي"، زعيم "داعش" الذي قتل في سوريا مؤخراً، وقال المصدر الأردني الرسمي لموقع "خبرني" إن هذه الأنباء عارية عن الصحة تماماً.

وأوضح الموقع الأردني، أن وسائل إعلام سورية زعمت تسليم سوريا جثة زعيم "داعش" للأردن ومن ثم سلمتها عمان للقوات الأمريكية، وكان مصدر أمني بدرعا في سوريا قد أكد في الثاني من ديسمبر 2022، أن الإرهابي "أبو الحسن الهاشمي القرشي" الذي أعلن تنظيم "داعش" مقتله منذ أيام هو عبد الرحمن العراقي "سيف بغداد"، وقد قتل على يد مقاتلين محليين في أكتوبر الماضي.

وكان مقاتلون محليون من أبناء مدينة جاسم بريف درعا قد تمكنوا في السابع عشر من تشرين الأول/أكتوبر من قتل "أبو عبد الرحمن العراقي" القيادي في تنظيم الدولة، إثر اشتباكات جرت في الحي الشرقي من المدينة، وذلك خلال حملة بدأوها للقضاء على تواجد التنظيم في المنطقة.

وكانت القيادة المركزية الأميركية كشفت أن زعيم تنظيم "داعش" أبو الحسن الهاشمي القريشي قتل في منتصف أكتوبر، على يد الجيش السوري الحر بمحافظة درعا.

يذكر أن المتحدث باسم "داعش" كان أعلن بتسجيل صوتي في وقت سابق الأربعاء، مقتل زعيم التنظيم أبو الحسن الهاشمي القرشي واختيار أبو الحسين الحسيني القرشي خلفاً له.

وقال أبو عمر المهاجر في كلمة بثتها حسابات تابعة لـ"داعش" على تليغرام، إن زعيم التنظيم قتل أثناء المعارك دون أن يشير إلى مكان أو توقيت مقتله.

الكاتب: فريق العمل

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ