"ب ك ك" يدعو الشعب الكردي بسوريا لمواجهة تركيا عبر "حرب الأنفاق والخنادق" ● أخبار سورية

"ب ك ك" يدعو الشعب الكردي بسوريا لمواجهة تركيا عبر "حرب الأنفاق والخنادق"

دعا "مراد قره يلان" عضو الهيئة القيادية في حزب العمال الكردستاني PKK، الشعب الكردي في سوريا إلى مواجهة الجيش التركي عبر "حرب الأنفاق والخنادق"، والاستفادة من تجربة الحزب في هذا الصدد، فيما اعتبر قيادي كوردي سوري أن تصريحات قيادة PKK غير مسؤولة وتحرض الكرد على "الانتحار الذاتي".

وقال يلان في تصريحات نقلها موقع "باسنيوز" إنه "يجب على الشعب الكردي، أن ينظم نفسه ويعتمد على قدراته الذاتية وفق مفهوم حرب الشعب الثورية، ويواجه الجيش التركي عبر حرب الأنفاق والخنادق ليحقق النصر كما فعل PKK:

وأضاف قره يلان: "على الشعب في غربي كوردستان أن يستفيد من تجربة مقاتلي PKK في متينا وزاب وآفاشين الذين أفشلوا هجمات تركيا عبر حرب الأنفاق والخنادق، والمقاومة والتكتيكات الحربية الصحيحة"، وفق تعبيره.

وفي الصدد، قال الدكتور كاوا أزيزي، رئيس ممثلية المجلس الوطني الكردي في سوريا ENKS في إقليم كردستان، لموقع "باسنيوز" إن "تصريحات قيادة PKK غير مسؤؤلة وتشجع  الكرد على الانتحار الذاتي".


واعتبر أن توجه أنظار الكرد السوريين إلى مقاومة تركيا من سوريا محققين بذلك أجندتي، أولهما تضييع فرصة الكرد السوريين لتحقيق حقوقهم القومية المشروعة وبالتالي عدم تأسيس أي كيان سياسي كردي سوري.

والثاني وهو الأخطر برأيه، "تحريض تركيا للسيطرة على المنطقة مستخدما فصائل عسكرية معارضة ومعادية للكرد تعمل على تهجير الكرد وإحداث تغيير ديموغرافي ولاحقا تطهير عرقي"، وفق تعبيره.

وأوضح أزيزي، أنه "من تجارب منظمة PKK نعلم جيدا أنها سجلت رقما قياسيا في الهزائم أمام الجيش التركي، وكلف ذلك ثمنا باهظا وقاسيا على الكرد سواء في تركيا أو سوريا أو العراق".

وقال أزيزي: "رأينا هزيمة  PKK في حرب الخنادق في نصيبين وشرناخ وماردين وغيرها وتدمير 6 محافظات كردية وخسارة مليون صوت كردي في الانتخابات"، وتابع بالقول: "رأينا الهزيمة المنكرة في عفرين وتهجير أهلها بالجملة، كما رأينا الخسارة الفاتحة في سرى كانيه وكرى سبي وحاول تطهير عرقي هناك ولم تنفعهم خنادقهم الوهمية".