"انغماسية" لـ"تحـ.ـرير الشـ.ـام" توقع قتلى وجرحى للنظام شمالي اللاذقية
"انغماسية" لـ"تحـ.ـرير الشـ.ـام" توقع قتلى وجرحى للنظام شمالي اللاذقية
● أخبار سورية ١٤ يناير ٢٠٢٣

"انغماسية" لـ"تحـ.ـرير الشـ.ـام" توقع قتلى وجرحى للنظام شمالي اللاذقية

اندلعت اشتباكات عنيفة بين "هيئة تحرير الشام" وقوات الأسد، اليوم السبت، إثر عملية انغماسية شنها مقاتلو "لواء عثمان بن عفان"، التابع لـ "تحرير الشام" على محور نحشبا في ريف اللاذقية الشمالي.

وقالت مؤسسة أمجاد الإعلامية التابعة لـ "هيئة تحرير الشام"، إن العملية الانغماسية داخل نقاط ميليشيات الأسد، أدت إلى مقتل 6 عناصر وجرح آخرين واغتنام أسلحة فردية، حسب بيان رسمي.

هذا وصعد الجناح العسكري في "هيئة تحرير الشام"، من تنفيذ "العمليات الانغماسية" خلف خطوط التماس مع مناطق سيطرة النظام السوري، في خطوة لافتة في "توقيتها ونوعيتها"، في ظل حديث عن رسائل "داخلية وخارجية" أرادت الهيئة إيصالها من وراء تكثيف تلك العمليات.

وأعلنت "هيئة تحرير الشام"، خلال الأسابيع الأخيرة، عن تنفيذ أكثر من 11 عملية انغماسية، استهدفت بعمليات خاطفة، مواقع قوات النظام السوري، على خطوط التماس، كان لافتاً توزعها على عدة مناطق من ريف اللاذقية إلى إدلب وريف حلب.

وفي كانون الأول/ ديسمبر الفائت، أعلنت "هيئة تحرير الشام"، عن تدمير دبابة دبابة لقوات الأسد بريف إدلب، وسبق ذلك إعلان التصدي لمحاولات تسلل للنظام على محور ريف إدلب الجنوبي.

وكانت أعلنت معرفات رديفة لـ "هيئة تحرير الشام" مقتل عناصر للنظام بعملية نوعية، على أحد محاور القتال غربي حلب، في ظل اشتباكات شبه يومية وقصف متكرر للنظام باتجاه المناطق المدنية.

الكاتب: فريق العمل

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ