"الرابعة" تعمل على تشكيل جسم عسكري رديف لها في "وادي بردى" بريف دمشق ● أخبار سورية

"الرابعة" تعمل على تشكيل جسم عسكري رديف لها في "وادي بردى" بريف دمشق

طلب مكتب أمن الفرقة الرابعة من قادة المجموعات التابعة له في منطقة وادي بردى، تشكيل جسم عسكري جديد في المنطقة، لضبط الوضع الأمني فيها على اعتبارها منطقة غير آمنة.

وقال موقع "صوت العاصمة" إنّ مكتب أمن الفرقة الرابعة كّلف كلاً من "أحمد باكزة" و "زين رواحة الدالاتي" بتشكيل جسم عسكري في قرى دير مقرن وكفير الزيت ودير قانون وكفر العواميد، على أن يتبع التشكيل الجديد لمكتب الأمن الرابعة.

وأكد المصدر أنّ مسؤولين من ميليشيا حزب الله اللبناني الإرهابي يشرفون بشكل مباشر على انتقاء العناصر، والتركيز على العناصر ذوي الخبرة في طرق التهريب بين لبنان وسوريا، إضافة لترغيب المقاتلين السابقين في صفوف فصائل المعارضة والشبان من أبناء البلدات.

وأشار المصدر يسعى مكتب أمن الفرقة الرابعة وميليشيا حزب الله من خلال هذا التشكيل إلى فرض نفوذهم على المنطقة بشكل أوسع، بعد توازع السيطرة على الميليشيات المحلية والأفرع الأمنية، لضمان السيطرة المطلقة على امتداد طرق التهريب في المناطق المحاذية للحدود اللبنانية، بداية من القلمون الغربي شمالاً وحتى درعاً جنوباً، وتعد قرى وادي بردى أحد أهم النقاط في هذا الممر.

ولفت إلى أنّ قادة التشكيل الجديد تربطهم علاقة وثيقة بقيادة ميليشيا حزب الله في ريف دمشق الغربي، ويجريان زيارات دورية إلى مقر قيادة الحزب في برج بلودان.

وقبل الإعلان عن فتح باب الانتساب إلى التشكيل الجديد، قام المدعو "داني الشيبوني" الذي يعتبر الرجل الأول للفرقة الرابعة في المنطقة، بنصب حاجز عسكري في مدخل سوق وادي بردى، وأمر بتفتيش المارة والتدقيق على ثبوتيات المطلوبين للخدمة الإلزامية.