اللاذقية.. اعتقالات ومصادرات بتهمة التعامل بالحوالات مع أشخاص خارج سوريا ● أخبار سورية

اللاذقية.. اعتقالات ومصادرات بتهمة التعامل بالحوالات مع أشخاص خارج سوريا

أعلنت وزارة الداخلية التابعة لنظام الأسد اليوم الثلاثاء 13 أيلول/ سبتمبر، عن اعتقال أشخاص بتهمة التعامل بالحوالات المالية بطرق غير مشروعة مع أشخاص خارج سوريا، خلال مداهمة نفذها فرع الأمن الجنائي التابع للنظام باللاذقية.

وأشارت داخلية الأسد إلى اعتقال ثلاثة أشخاص جميعهم بالعقد الثاني من العمر، وقالت إنهم يعملون بالحوالات المالية بطرق غير مشروعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتعامل مع أشخاص خارج سوريا.

وزعمت أن ذلك بالاشتراك مع أشخاص متوارين مقابل المنفعة المادية، وأضافت أنها قامت بمصادرة مبلغ 19 مليون و600 ألف ليرة سورية، ودراجتين ناريتين مهربتين، وادعت أن التحقيقات جارية والأبحاث مستمرة لكشف باقي الشركاء، حسب كلامها.

ومطلع الشهر الجاري اعتقلت دورية تابعة "الأمن الجنائي" التابعة لوزارة داخلية الأسد عدد من الأشخاص بتهمة التعامل بغير الليرة السورية والحوالات بصورة غير مشروعة، وصادرت مبالغ مالية متنوعة منها بالليرة السورية والدولار واليورو.

وسبق أن أعلنت وزارة الداخلية التابعة لنظام الأسد عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك عن مصادرة أموال وتوقيف عدد من الأشخاص بتهمة "التعامل بغير الليرة السورية، وممارسة مهنة تحويل الأموال بطريقة غير قانونية"، حسب وصفها.

هذا يواصل نظام الأسد ملاحقته للتجار بتهمة التعامل بغير الليرة السورية، وقدر مصدر مسؤول في دمشق تسجيل 35 دعوى متعلقة بالتعامل بغير الليرة العام الفائت، وقال إن المصرف المركزي يضبط كل يومين تقريباً شركة تجارية بالتهمة ذاتها.