اغتيال رئيس بلدية "المسيفرة" برصاص مجهولين شرقي درعا ● أخبار سورية

اغتيال رئيس بلدية "المسيفرة" برصاص مجهولين شرقي درعا

اغتال مجهولون رئيس بلدية المسيفرة بريف درعا الشرقي بعد إطلاق النار عليه بشكل مباشر في البلدة، صباح اليوم الثلاثاء.

وقال ناشطون إن مجهولون أطلقوا النار على رئيس بلدية المسيفرة "عبدالقادر أحمد الزعبي" الملقب بـ "أبو علاء"، ما أدى لمقتله.

وشهدت محافظة درعا خلال الأعوام الماضية العديد من عمليات الاغتيال التي طالت رؤساء البلديات، حيث سبق أن اغتال مجهولون عام 2019 رئيس بلدية المسيفرة أيضا "عبد الإله الزعبي"، عبر إطلاق النار عليه أمام منزله في البلدة.

وشهد شهر أيار/مايو الماضي قيام مجهولون باغتيال مختار بلدة النعيمة ورئيس البلدية وبرفقته أمين فرقة حزب البعث بعد إطلاق النار عليهما في البلدة الواقعة شرقي مدينة درعا.

وأواخر العام الماضي اغتال مجهولون أيضا رئيس بلدية النعيمة "علاء ضيف الله العبود" في حي الكاشف بمدينة درعا، حيث فجروا عبوة ناسفة بسيارته، ما أدى لمقتله وإصابة عدد من أفراد أسرته بجروح.

ولا تتبنى أي جهة تنفيذ هذه العمليات في العادة، حيث يتم نسبها لمجهولين يقومون باستهداف عناصر وشخصيات تابعة لنظام الأسد، وعناصر سابقين في صفوف المعارضة، وكذلك شخصيات معارضة تابعة للجان درعا المركزية، وأيضا عناصر وقيادات اللواء الثامن المدعومة من روسيا.