● فيديوهات شام
بترت يده بسبب القصف لكن لسانه وقلمه مازالوا حاضرين
احمد رسلان الجفال مهجر من ريف حلب الجنوبي الى مخيمات الكمونة بالقرب من سرمدا التحق بالثورة في وقت مبكر وبعد سنوات تعرض لاصابة تسببت ببتر يده ماتسبب بالتزامه المنزل فعاد ليهتم بالشعر الذي يتقنه منذ الصغر وبدأ يكتب في في الثورة السورية واحداثها .