مصرع عسكريين للنظام بمناطق متفرقة بينهم ضابط برتبة لواء من ريف اللاذقية ● أخبار سورية

مصرع عسكريين للنظام بمناطق متفرقة بينهم ضابط برتبة لواء من ريف اللاذقية

نعت صفحات إخبارية محلية موالية لنظام الأسد اللواء "محمد علي إبراهيم" وقالت إنه القائد السابق لأكاديمية الأسد للهندسة العسكرية، وينحدر من منطقة جبلة بريف اللاذقية، دون الكشف عن ظروف مصرعه.

في حين سقط عدد من القتلى وجرحى في صفوف ميليشيا نظام الأسد من مرتبات الدفاع الوطني في مدينة السلمية، وذلك بانفجار وقع في منطقة الرهجان بريف حماة الشرقي، وسط سوريا.

وأكدت ميليشيات الدفاع الوطني عبر صفحتها الرسمية مقتل كلا من "وسام منير عبيدو و خالد حاتم حمود"، من مرتبات مركز الدفاع الوطني في سلمية"، وذكرت أنهم لقوا مصرعهم أثناء قيامهم بدورية استطلاعية في منطقة الرهجان بريف سلمية الشمالي الشرقي.

فيما لقي العسكري "باسل أحمد شيحة" مصرعه نتيجة تدهور حافلة عسكرية كان يستقلها بالقرب من منطقة أثريا، وينحدر "شيحة" من منطقة مصياف بريف حماة الغربي، وفق مصادر إعلامية مقربة من نظام الأسد.

وتداولت شبكات إخبارية محلية نبأ مقتل العنصر "مهند محمد" في منطقة كنسبا بريف اللاذقية الشمالي، وذكرت أن القتيل ينحدر من منطقة الرحيبة بريف دمشق الشمالي الشرقي.

وتجدر الإشارة إلى أن ميليشيات النظام تتكبد قتلى وجرحى بينهم ضباط وقادة عسكريين بشكل متكرر، وتتوزع أبرزها على جبهات إدلب وحلب واللاذقية، علاوة على الهجمات والانفجارات التي تطال مواقع وأرتال عسكرية في عموم البادية السورية.