ضحايا بانفجار دراجة مفخخة في مخيم للنازحين غربي الحسكة ● أخبار سورية

ضحايا بانفجار دراجة مفخخة في مخيم للنازحين غربي الحسكة

وقع انفجار دراجة نارية مفخخة في مخيم للنازحين في مناطق سيطرة "قسد"، اليوم الإثنين 12 أيلول/ سبتمبر، الأمر الذي نتج عنه مقتل شخص وجرح ثلاثة آخرين جراء بالانفجار حسب حصيلة أوردها موقع "الخابور"، المحلي.

في حين أفاد ناشطون في موقع "فرات بوست"، إلى وقوع، ثلاثة ضحايا جميعهم أطفال كحصيلة أولية جراء انفجار الدراجة في مخيم التوينة الواقع في الجهة الغربية لمدينة الحسكة، وبثت صفحات إخبارية محلية مشاهد من آثار الانفجار الذي طال المخيم.

وقالت وسائل إعلام مقربة من "قسد"، إن الانفجار أسفر عن سقوط 4 مصابين في مخيم "واشو كاني" بينهم طفل حالته حرجة، ويذكر أن المخيم يخضع لنفوذ قوات "قسد"، وتم إقامته عام 2019 ويضم نازحين من منطقة تل أبيض ورأس العين بريف الحسكة شمال وشرق سوريا.

وفي آب/ أغسطس الماضي قالت مصادر إعلام محلية بريف الحسكة، إن طفلين فقدا حياتهما في وقت متأخر ليلاً، جراء احتراق خيم لنازحين في المخيم ذاته، غربي مدينة رأس العين، ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية.

هذا ولم تدلي "قوى الأمن الداخلي"، التابعة لميليشيات "قسد"، حتى الآن، بأي بيان حول الانفجار الذي طال المخيم بريف الحسكة، كما لم يتم تبنى الهجوم بواسطة الدراجة النارية المفخخة من قبل أي جهة، وسط تصاعد الحوادث الأمنية بمناطق سيطرة ميليشيات "قسد".