بتهمة التعامل بغير الليرة .. النظام يعتقل أصحاب مكاتب وشركات ويصادر مبالغ مالية ● أخبار سورية

بتهمة التعامل بغير الليرة .. النظام يعتقل أصحاب مكاتب وشركات ويصادر مبالغ مالية

اعتقلت دورية تابعة "الأمن الجنائي" التابعة لوزارة داخلية الأسد عدد من الأشخاص بتهمة التعامل بغير الليرة السورية والحوالات بصورة غير مشروعة، وصادرت مبالغ مالية متنوعة منها بالليرة السورية والدولار واليورو.

وذكرت الوزارة في بيان لها أن الأشخاص هم أصحاب مكاتب وشركات ضمن مناطق سيطرة النظام، وكشفت عن مصادرة مبالغ مالية بعملات مختلفة وهي 300 مليون ليرة سورية، يضاف إلى ذلك  نحو 26 ألف دولار أمريكي، و13 ألف يورو، و2800 ريال و2000 درهم و1000 دينار، وفق تقديراتها.

وحسب بيان الداخلية فإن التحقيقات جارية لإلقاء القبض على باقي المتورطين، وقالت إنه تم نظم الضبط اللازم وسيتم تقديم المقبوض عليهم للقضاء أصولاً، فيما جرت العادة أن تقول الوزارة في مثل هذه الحالات إنها سلمت الأموال لمصرف النظام المركزي.

وسبق أن أعلنت وزارة الداخلية التابعة لنظام الأسد عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك عن مصادرة أموال وتوقيف عدد من الأشخاص بتهمة "التعامل بغير الليرة السورية، وممارسة مهنة تحويل الأموال بطريقة غير قانونية"، حسب وصفها.

هذا يواصل نظام الأسد ملاحقته للتجار بتهمة التعامل بغير الليرة السورية، وقدر مصدر مسؤول في دمشق تسجيل 35 دعوى متعلقة بالتعامل بغير الليرة العام الفائت، وقال إن المصرف المركزي يضبط كل يومين تقريباً شركة تجارية بالتهمة ذاتها.