استشهاد مدني بسجون "قسد" بالحسكة والميليشيا تشن اعتقالات بريف الرقة ● أخبار سورية

استشهاد مدني بسجون "قسد" بالحسكة والميليشيا تشن اعتقالات بريف الرقة

أفادت مصادر إعلامية محلية في المنطقة الشرقية بأن مدنياً قضى تحت التعذيب في سجون تابعة لميليشيات "قسد"، بالحسكة فيما شنت الأخيرة حملة اعتقالات جديدة بريف محافظة الرقة شمال شرقي سوريا.

وأكد ناشطون في موقع "الخابور"، أن المدني "أبو بحر الگاضي" استشهاد في سجون استخبارات ميليشيا "قسد" بعد 3 أيام من اعتقاله من حي غويران في محافظة الحسكة.

وتزامناً مع تسجيل حالة الوفاة تحت التعذيب في سجون "قسد"، نفذت ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" حملة اعتقالات واسعة في قرية التروازية شمال شرقي الرقة شمال شرقي سوريا.

وقبل يومين اعتقلت ميلشيات قسد عشرة عراقيين من القطاع الأول في مخيم الهول بريف الحسكة الشرقي، وسبق ذلك اعتقال شخصين أثناء مداهمة قرية الشّنان شرق ديرالزور من قبل ميليشيات قسد الانفصالية.

هذا وسبق أن وثق ناشطون حالات مماثلة لوفاة مدنيين تحت التعذيب على يد "قسد" بعد اعتقالهم بتهمة متنوعة حيث قامت الميليشيات في إنشاء سجون خاصة بها، يضم بعضها أقسام خاصة بعناصر تنظيم "داعش" وأخرى خاصة بالمدنيين الذين جرى احتجازهم بتهم مختلفة، وسط عملیات تعذيب ممنهجة.