"الأغذية العالمي" يخصص 5.4 مليار دولار للبنان لدعم السوريين واللبنانيين خلال ثلاث سنوات ● أخبار عربية

"الأغذية العالمي" يخصص 5.4 مليار دولار للبنان لدعم السوريين واللبنانيين خلال ثلاث سنوات

أعلن "نجيب ميقاتي" رئيس حكومة لبنان، أن المجلس التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي قرر في اجتماعه الأخير في روما تخصيص مبلغ 5 مليارات و400 مليون دولار أميركي للبنان للسنوات الثلاث المقبلة، لدعم اللاجئين واللبنانيين على حد سواء، مع وعد بأن تكون المنتوجات المشتراة لغاية المساعدات الغذائية من لبنان بالكامل.

ولفت ميقاتي إلى أن لبنان ناقش في شرم الشيخ مع المدير التنفيذي لبرنامج الاغذية العالمي "ديفيد بيزلي" المشاريع التي تقوم بها المنظمة في لبنان، وأن الحكومة اللبنانية كان موقف من هذه المشاريع ومن طريقة تنفيذها، قبل التوصل لعدة بنود بين الطرفين.

وأوضح أن البرنامج يقوم بصرف مساعدات بنسبة 70% للسوريين 30% للبنانيين بما مجمله 700 مليون دولار في السنة تقريبا، ولكن بعد اجتماع المجلس التنفيذي للبرنامج في روما تم الاتفاق على أن يخصص للبنان 5 مليارات و400 مليون دولار خلال السنوات الثلاث المقبلة  2023، 2024، 2025 ،على ان يكون ذلك بالتساوي بين اللبنانيين والسوريين بنسبة  50% بالمئة لكل منهما.

وبين أن لبنان أصر على أن تكون المنتوجات المشتراة لغاية المساعدات الغذائية من لبنان بالكامل، وقد وُعد أن يحصل هذا الأمر، اضافة الى ذلك سيكون هناك عمل مشترك مع منظمة التغذية العالمية لمساعدة المزارع اللبناني ووزارة الزراعة.

وقال مدير برنامج الأغذية العالمي في لبنان عبدالله الوردات، إن "المشروع سيقدم وسيستمر بتقديم المساعدات الطارئة والمساعدات العينية والنقدية للمستفيدين، كما سيتم زيادة عدد المستفيدين منه".

وتحدث الوردات عن إبلاغ ميقاتي بموافقة المجلس التنفيذي بالمصادقة على مشروع برنامج الأغذية العالمي في لبنان للاعوام 2023-2025، لافتاً إلى أن البرنامج سيستمر بتقديم المساعدات النقدية لعدد من اللاجئين، وأضاف "نتكلم اليوم عن مليون لاجىء سوري ومليون لبناني سيستفيدون من هذا المشروع".

وسيستمر البرنامج أيضا بتقديم المساعدات لطلاب المدارس المستفيدين من برنامج التغذية المدرسية وعددهم الحالي نحو 73 الف  طالب، ويقضي المشروع الجديد  بالوصول الى نحو 150 الف طالب. 

كما سيقدم المشروع الدعم الفني والتقني للوزارات المعنية وعلى رأسها وزارة الشؤون الإجتماعية لتعزيز القدرات لإدارة مشروع شبكات الحماية الاجتماعية تحت مسمى مشروع الأسر الأكثر فقراً، وسيقوم وبالتعاون مع البنك الدولي وشركاء كثر بالعمل سوية على تعزيز مشروع الحماية الاجتماعية في البلد.