محكمة بلجيكية تحاكم شخص منح سوريين مسيحيين "تأشيرات إنسانية" مقابل المال ● أخبار سورية

محكمة بلجيكية تحاكم شخص منح سوريين مسيحيين "تأشيرات إنسانية" مقابل المال

قالت صحيفة "نيوز بلاد" البلجيكية، إن محكمة استئناف مدينة أنتويرب حكمت بالسجن خمس سنوات وغرامة مالية، على العضو السابق في حزب التحالف الفلمنكي الجديد، ميليكان كوكام، بتهمة الفساد ومنح سوريين مسيحيين "تأشيرات إنسانية" مقابل مبالغ مالية ضخمة.

وأوضحت الصحيفة، أن كوكام، وضع حين كان تحت سلطة وزير الدولة السابق للجوء والهجرة، ثيو فرانكين، قوائم باللاجئين المسيحيين من سوريا الذين كانوا مؤهلين للحصول على تأشيرة إنسانية، مشيرة إلى أنهم دفعوا مبالغ ضخمة تصل إلى 10 آلاف يورو.

وقال مكتب المدعي العام البلجيكي، إنه كوكام أساء استغلال منصبه المؤثر لفرض مبالغ باهظة على من أراد أن يكون في تلك القوائم، ولفتت إلى أن من بين هؤلاء الأشخاص البالغ عددهم 246 شخصاً، هناك حوالي 96 لم يتقدموا أبداً بطلبات لجوء في بلجيكا، رغم أن هذا أحد شروط "التأشيرة الإنسانية".

من جهته، نفى المسؤول البلجيكي كوكام التهمة الموجهة إليه من المحكمة، معتبراً أن مزاعم الادعاء "باطلة"، وقال: "لم أحتل أبداً على أي شخص، ولم أبتز أو آخذ نقوداً من أحداً كل ما يقال هنا مبني على الغيرة والحسابات السياسية".