عقلية اجرامية.. "الجيش الوطني" يعلن ضبط "ثلاجة" مفخخة واعتقال خلية لـ "قسد" شمالي حلب ● أخبار سورية

عقلية اجرامية.. "الجيش الوطني" يعلن ضبط "ثلاجة" مفخخة واعتقال خلية لـ "قسد" شمالي حلب

أعلنت "وحدة الإعلام الحربي"، التابعة للجيش الوطني السوري اليوم الأحد 11 أيلول/ سبتمبر، عن تمكن الأجهزة الأمنية في الجيش من ضبط برّاد مفخخ في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، كما ضبطت خلية تابعة لميليشيات "قسد" خلال عملية أمنية.

وحسب بيان رسمي فإن البراد المنزلي المفخخ تم إرساله عن طريق مكتب شحن من قبل ميليشيا "قسد" الإرهابية في منبج، وأعلنت قوى الأمن في الجيش الوطني توقيف 3 أشخاص مشتبه بهم خلال العملية.

وقال الجيش الوطني إنه تمكن من إلقاء القبض على خلية إرهابية تابعة لميليشيا "قسد" الإرهابية في مدينة أعزاز بريف حلب الشمالي، وتضبط وعبوات ناسفة معدة للتفجير كانت بحوزتهم، وفق نص البيان.

وقال مسؤول عسكري في الجيش الوطني إنه نتيجة التحقيقات مع أشخاص متورطين سابقاً، بعمليات تفجير عبوات ناسفة وسيارات مفخخة ضمن المناطق التي تخضع لنفوذ وسيطرة الجيش الوطني السوري تبين أن هناك ثلاث جهات تقف خلف تلك العمليات.

وأضاف، يأتي بالمقام الأول قوات سوريا الديمقراطية، ونظام الأسد وتنظيم داعش، وكلها تسعى لذات الهدف وهو ضرب عامل الأمن والاستقرار في تلك المناطق، بعد أن حررها الجيش الوطني السوري من التنظيمات المصنفة على قوائم الإرهاب خلال السنوات الماضية، وفق تصريحات إعلامية سابقة.

الجدير ذكره أن مناطق "درع الفرات وغصن الزيتون ونبع السلام" شهدت عدة عمليات إرهابية دامية يتهم فيها بشكل رئيسي ميليشيات قسد إلى جانب داعش ونظام الأسد، واستهدفت بشكل مباشر مناطق تجمع المدنيين في الأسواق والمساجد والمؤسسات المدنية والأمنية، في محاولة لخلق حالة من الفوضى في تلك المناطق.