● فيديوهات شام

لأول مرة ولحماية خصوصية المرأة .. سوريّات يفتتحن مركزاً لصيانة الأجهزة الذكية في إدلب

أثبتت المرأة السورية عبر السنوات الماضية من عمر الثورة، أنها امرأة ناجحة ومجدة، وقادرة على المساهمة الفعالة في بناء المجتمعات والنهوض بها، لاسيما في الظروف القاسية التي عانت منها، فلم تترك أي وسيلة للعمل والاعتماد على نفسها إلا وسلكتها. مجموعة من النساء في مدينة إدلب انخرطن مؤخراً في سوق العمل، من خلال خضوعهن لدورات مكثفة في مجال التسويق الإلكتروني وصيانة الجوالات (السوفت وير والهارد وير)، حيث لاقى عملهن ترحيباً من قبل العديد من النساء اللواتي يفضلن أن يحافظن على خصوصيتهن وخصوصية محتويات الهواتف المحمولة الخاصة بهن، وذلك من خلال قيام النساء بإصلاح تلك الجوالات التي قد تحتاج الى قطع غيار أو عملية برمجة.