تقرير شام الاقتصادي 14-09-2022 ● تقارير اقتصادية

تقرير شام الاقتصادي 14-09-2022

شهدت الليرة السورية اليوم الأربعاء 14 أيلول/ سبتمبر، حالة من التراجع في قيمتها أمام الدولار الأمريكي والعملات الأجنبية الرئيسية، وفقا لما رصدته شبكة شام الإخبارية نقلا عن مواقع ومصادر اقتصادية متطابقة.

وفي دمشق سجلت الليرة اليوم سعر للشراء 4490، وسعر 4520 للمبيع، مقابل الدولار وسجلت مقابل اليورو سعر 4484 للشراء، 4509 للمبيع، وبلغ سعر صرف الليرة السورية مقابل التركية، شراء 244 ومبيع 247 حسب أسعار صرف اليوم.

ووصل في محافظة حلب، سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي، سعر 4510 للشراء، و 4530 للمبيع، وسجلت أمام اليورو 4502 للشراء ،و 4527 للمبيع، وفق تداولات سوق الصرف.

وبلغ سعر الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي بمدينة إدلب في الشمال السوري سعر 4650 للشراء، و 4690 للمبيع، 4647 للشراء، 4692 للمبيع.

بالمقابل حذر نقيب الصاغة لدى نظام الأسد "غسان جزماتي"، المواطنين من مغبة شراء الذهب المستعمل المعروف باسم الذهب الكسر، وذلك لاحتمال تعرضهم للخسارة إن لم يكن الأسوأ قاصدا بذلك الاحتيال على المواطن، حسب كلامه.

وأشار إلى أن النصيحة التي يمكن للصاغة تقديمها للمواطن هي شراء الذهب الجديد المرفق بفاتورة رسمية نظامية، بالنظر إلى أن الذهب الكسر لا يترافق عند بيعه للزبون بفاتورة حقيقية لكون فاتورته صادرة عن البائع لأصلي للشاري الأصلي وهذا بدوره باعها الى أحد محال الذهب.

وبالتالي لو أرفق المحل القطعة المستعملة المباعة للمواطن بالفاتورة الأصلية لا يمكن له الرجوع على البائع الثاني للاستبدال أو الإرجاع لكون الفاتورة هنا لا تثبت شيئا ولا تلزم بائع الذهب، أما البائع الأصلي فلا يمكن كذلك الرجوع عليه بطلب الحق لكونه لم يبعها للمشتري الثاني وما من إثبات بين الشاريين ببيع القطعة من أولهما للثاني.

وعن أوزان السبائك المتوفرة في مناطق سيطرة النظام قال إن عدة أوزان تتوفر حيث يوجد سبيكة 100 غرام واخرى 50 غراما وثالثة بوزن الاونصة السورية 31,10 غراما، ناهيك عن سبيكة بوزن 10 غرامات، أما الأصغر فهي السبيكة ذات الوزن البالغ 10 غرامات وجميعها من الذهب الخام من عيار 995 سهما.

وكشفت البيانات المالية في مؤسسة التأمين لدى نظام الأسد أن إجمالي البدلات الأقساط من مختلف فروع التأمين تجاوز 36.4 مليار ليرة قابلها نحو30.5 مليار ليرة تعويضات، فيما حققت أرباحاً بحدود 6 مليارات ليرة خلال النصف الأول من العام الجاري 2022.

وأعلن إعلام النظام عن ضبط عناصر مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق مستودع في البزورية يحتوي مواد غذائية سمن بقري وغنم بلدي وزيت زيتون يقوم القائم عليه على وضع لصاقات قابلة للإزالة بقصد الغش والتدليس وخداع المستهلك، وفق تعبيرها.

ودعت مديرية الشؤون الصحية في محافظة دمشق، أصحاب المطاعم والمحال إلى التشدد بتطبيق الشروط الصحية والالتزام بها حفاظا على النظافة والصحة العامة وتؤكد أن دوريات الرقابة الصحية ستتخذ أشد العقوبات بحق المخالفين للشروط خلال الجولات اليومية التي تقوم بها على الأسواق والمطاعم والمحال.

ورفعت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك مؤخرا تسعيرة الفروج في دمشق، وحسب النشرة الجديدة، بلغ سعر كيلو الشرحات 25 ألف ليرة سورية، بينما بلغ سعر كيلو الفروج حوالي الـ 10 آلاف و300 ليرة سورية.

وبرر رئيس جمعية حماية المستهلك بدمشق وريفها لدى نظام الأسد "عبد العزيز المعقالي"، بأن السبب الرئيسي في ذلك هو ارتفاع كلف التربية والانتاج وعزوف حوالي ربع أصحاب المداجن عن العمل.

واقترح أن يتم إعفاء مستوردي العلف من الرسوم الجمركية وفتح الاعتمادات ليبدأ سعر العلف بالانخفاض وبالتالي انخفاض أسعار الفروج.

وقال أن سعر الصوص يبلغ نحو 4000 ليرة سورية، ويحتاج حوالي 4 كليو علف ليصبح بوزن قدره 2 كيلو و200 غرام باللإضافة إلى 1500 ليرة سورية كلفة أدوية، ما يعني ان سعره الاجمالي سيبلغ نحو 11500 ليرة سورية لكل كيلو.

وأكد المسؤول ذاته أنه من الضروري رفع رواتب الموظفين بالإضافة إلى تشميل غير الموظفين بنوع من التأمين الصحي للتخفيف من الضغط على المواطنين سيما وأن الرواتب الحالية لا تكفي لكثر من عدة أيام.

وقالت مصادر إعلامية موالية إن الأسرة السورية تبدو في طريقها للتخلي تماما عن كل وجباتها، فبعد اللحوم والفروج والاكتفاء بالخبز وما يقيت أطفالهم من أدنى الأصناف، ها هي الألبان والأجبان تغيب تماما عن موائدهم.

حيث بلغ سعر كيلو الجبنة الشلل نحو 28 الف ليرة سورية، وأما الأشباه من الجبنة فيصل سعرها نحو 22 الف ليرة سورية وأما اللبنة فقد بلغت سعراً قدره 10 آلاف ليرة سورية للكيلو، و7 آلاف ليرة سورية لشبه اللبنة، و وصل سعر طبق البيض إلى 16 ألف ليرة سورية.

ووصل كيلو الحليب لسعر قدره 2700 ليرة سورية، في حين سجلت عبوة اللبن زنة 800 غرام سعراً قدره 2400 ليرة سورية، وبلغ سعر كيلو اللبن نحو 3000 ليرة سورية، وسجل سعر علبة الجبنة القابلة للدهن 6000 ليرة سورية، وأما سعر الجبنة القشقوان زنة 200 غرام فقد بلغ سعرها نحو 8000 ليرة سورية.

هذا وشهدت الليرة السورية هبوطاً متسارعاً بقيمتها وسعر صرفها أمام الدولار الأمريكي وبقية العملات العربية والأجنبية خلال تعاملات الأيام والأسابيع القليلة الماضية، الأمر الذي طرح العديد من إشارات الاستفهام حول أسباب ذلك ومدى قدرة مصرف النظام المركزي على التدخل وفقاً للتقارير وحسب العديد من المحللين والخبراء الاقتصاديين.