وفقاً لعدد الصفحات .. النظام يرفع أسعار الكتب والمراجع الجامعية ● أخبار سورية

وفقاً لعدد الصفحات .. النظام يرفع أسعار الكتب والمراجع الجامعية

أصدر "مجلس التعليم العالي" في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، لدى نظام الأسد قراراً رفع بموجبه أسعار الكتب والمراجع الجامعية حيث تم تحديد سعر الكتاب بالعملة السورية، وفقاً لعدد الصفحات.

وقال موقع مقرب من نظام الأسد إن الكتاب الذي يكون قياس صفحاته 12×7 ورق نصف عادي يكون سعر الصفحة 10 ليرات سورية، وبالتالي سعر الكتاب 400 صفحة يكون سعره 4 آلاف ليرة سورية.

وأما في حال كان قياس الصفحات 17×24 أو 13×10 نصف مضاعف يكون سعر الصفحة 25 ليرة وبالتالي يكون سعر الكتاب 400 صفحة هو 10 آلاف ليرة سورية.

كما نص القرار على إضافة 5 ليرات لسعر كل صفحة في حال كانت ملونة أو مصقولة، مع إضافة 500 ليرة تكلفة الغلاف الملون، ويتراوح سعر 218 صفحة ورق كبير بسعر 5500 ليرة سورية، و508 ورق صغير بـ 3500 ليرة سورية.

وذكرت مصادر إعلامية موالية أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي طلبت من الجامعات الإيعاز إلى جميع أعضاء الهيئة التعليمية في كل الكليات والأقسام التحضير لإعداد النسخ الإلكترونية للمقرر الذي يقوم بتدريسه تمهيداً لتطبيقه مع بداية العام الدراسي القادم.

وكان قدر مدير الكتب والمطبوعات "منهل الأحمد"، أن هناك خسارة في كل كتاب مطبوع بين 70 لـ 80 بالمئة، من إجمالي سعره، ولاسيما أن مبيع الكتاب للطالب حسب عدد الصفحات يتراوح بين 2000 و6 آلاف ليرة، على حين يكلف أكثر من 10 آلاف ليرة.

وبرر نظام الأسد رفع أسعار الكتب المدرسية بوقت سابق، حيث زعم مدير عام المؤسسة العامة للطباعة "علي عبود"، بأن رفع الأسعار جاء لعدة أسباب منها ليحافظ الطالب على الكتاب، يضاف إلى ذلك ارتفاع سعر الورق والكرتون عالمياً، على حد قوله.

هذا وحدد ما يسمى "المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية"، التابع لوزارة التربية في حكومة نظام الأسد، في آب/ أغسطس الماضي، أسعار الكتب المدرسية التي سجلت أرقام قياسية خارج القدرة الشرائية للمواطنين، في حين لا يزال يتشدق إعلام النظام بمجانية التعليم، استمرارا في ترويج الأكاذيب والبروباغندا الدعائية التي يصدرها النظام حول ملف التعليم.