معتقل لدى "قسد" يقتل عنصرين قبل فراره من مستشفى بمنبج شرقي حلب ● أخبار سورية

معتقل لدى "قسد" يقتل عنصرين قبل فراره من مستشفى بمنبج شرقي حلب

كشفت مصادر إعلامية محلية اليوم الثلاثاء، عن مقتل عنصرين من دورية تتبع لميليشيات "قسد"، خلال عملية فرار نفذها سجين خلال نقلته إلى لتلقي العلاج في مستشفى بمدينة منبج بريف محافظة حلب الشمالي الشرقي.

وقال ناشطون في "شبكة الشرقية 24"، إن أحد المعتقلين لدى "قسد"، يدعى "عبد الرحمن الحجي"، تمكن من الاستيلاء على سلاح أحد عناصر الدورية التي نقلته إلى المشفى للعلاج، حيث أطلق النار بشكل مباشر وقتل عنصرين وجرح مدني.

ونوهت صفحات إخبارية محلية إلى أن الحادثة وقعت في "مستشفى الفرات"، (مستشفى منبج الوطني) سابقاً، دون الكشف عن تهمة السجين، وسط معلومات عن فراره بعد قتل عنصرين أحدهما من "الأمن الداخلي" والثاني من فرع "مكافحة الجريمة المنظمة".

هذا ورغم تداول الأنباء التي تشير إلى مقتل كلا من "حسن خالد عثمان"، و"ايناس محمد علي"، من قوات "قسد"، ونشر صور شخصية لهم، لم يصدر موقع "الأمن الداخلي في شمال شرق سوريا"، التابع لقوات "قسد"، والصفحات المرتبطة به أي تعليق على الحادثة.