"ماكغورك" يدعو للتوقف عن زعزعة الاستقرار في الشمال السوري ● أخبار سورية

"ماكغورك" يدعو للتوقف عن زعزعة الاستقرار في الشمال السوري

طالب "بريت ماكغورك" منسق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، إلى التوقف عن زعزعة الاستقرار في الشمال السوري، وأكد التزام واشنطن وحرصها لإبقاء الحدود السورية التركية آمنة.

واعتبر ماكغورك، أن الوضع في الشمال السوري "صعب"، لافتاً على هامش مؤتمر "حوار المنامة"، إلى أن واشنطن ليس لديها أي معلومات عن الجهة التي نفذت هجوم إسطنبول الأخير.

وفي سياق متصل، نقلت صحيفة Yeni Safak، عن مصدر مطلع إنه تم تغيير توقيت العملية الجوية التركية في شمال سوريا والعراق لمدة يوم واحد بسبب تسريب الجانب الأمريكي معلومات عن ذلك.

وأضافت: "وفقا للمعلومات التي تلقتها يني شفق، فقد كان من المقرر أن تتم العملية مساء الأحد. ولكن تم تسبيق الموعد ليوم واحد لأن الجانب الأمريكي الذي تم إطلاعه بشكل مسبق على العملية سرب معلومات عنها. وبما أن جهود واهتمام القوات المسلحة التركية تركز على مدى عدة أشهر على العمليات في شمال العراق، لم يتوقع أحد حدوث مثل هذه العملية واسعة النطاق في سوريا".

ولفتت الصحيفة إلى أن الجيش التركي بفضل الخطة "التي أفسدت لعبة رغب البعض لعبها، أثبت للجميع أنه يمكن إصابة الأهداف في وقت واحد على نقطتين (في شمال سوريا وشمال العراق)".


وكانت أعلنت وزارة الدفاع التركية شن قواتها عملية "المخلب-السيف" الجوية ضد مواقع للإرهابيين شمالي سوريا والعراق، وقالت إن العملية تستند إلى المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة الذي ينص على الحق المشروع في الدفاع عن النفس.