"لا تصدق ما يكتبونه لك" .. برلماني سابق يدعو الإرهابي "بشار" إلى النزول للشارع لوحده ● أخبار سورية

"لا تصدق ما يكتبونه لك" .. برلماني سابق يدعو الإرهابي "بشار" إلى النزول للشارع لوحده

نشر عضو مجلس الشعب السابق لدى نظام الأسد "وضاح مراد"، منشوراً عبر صفحته الشخصية على فيسبوك، دعا خلاله رأس النظام الإرهابي "بشار الأسد"، إلى النزول إلى الشارع وعدم تصديق ما يكتب له، مع تدهور الأوضاع المعيشية للمواطنين.

وخاطب "مراد"، رأس النظام بقوله، هل تعلم بأن غالبية المواطنين لا يحصلون على دعم الغاز والمازوت والرز والسكر والزيت والكثير غيرها؟، وأضاف، "لا تصدق ما يكتبونه لك انزل على الشارع والبيوت لوحدك وسترى بأم عينك"، وفق تعبيره.

وتابع، مخاطبا الإرهابي "بشار الأسد"، هل تعلم بماذا تؤجر محطة البنزين من مالكها في الشهر؟ مجيباً بقوله: اقل ايجار شهري تسعة ملايين في الشهر، هل تعلم لماذا؟ مع أن هامش ربح المحطة لا يغطي مصاريف تشغيل آليات الضخ.

وذكر متسائلاً، "هل تعلم بأن مصاريف تصليح سيارات الحكومة والجيش والخاصة القديمة تكلف الخزينة مليارات الدولارات المستنزفة لصالح فاسدين"، وتكثر انتقادات أعضاء مجلس التصفيق الحاليين والسابقين دون جدوى أو حتى النظر إليهم وسط تهديدات بعدم انتخاباتهم مرة أخرى بحال انتقاد النظام.

ويعرف عن "مراد" خلال فترة عضويته في برلمان الأسد بمداخلاته المثيرة للجدل تحت قبة مجلس التصفيق التابع للنظام ونقاشاته الحادة مع رئيس المجلس وبقية الأعضاء وفقاً لما جاء في تسجيلات ومنشورات سابقة، وينحدر من مدينة حماة وسط البلاد ويملك شركة جنى ستار للتجارة العامة، بحسب موقع اقتصادي.

في حين طالب "سهيل خضر"، عضو برلمان الأسد حكومة النظام بأن تعيد الدعم لذوي القتلى والجرحى الذين رفعت عنهم الدعم لأي سبب كان وبشكل عاجل، وأضاف، فالموضوع هنا معنوي أكثر منه مادي وإذا لم يعاد الدعم فلتكف عن مظاهر التكريم والتمجيد لأن ذلك يصبح أسمه نفاقاً.

هذا وتتزايد الانتقادات الصادرة عن أعضاء مجلس التصفيق إلا أنها لا تعدو كونها إعلامية ودون جدوى، وكان دعا عضو "مجلس التصفيق"، "وائل ملحم"، النظام للبحث عن إيرادات مالية غير جيوب المواطنين لأن الوضع المعيشي للمواطن صعب لدرجة لا تطاق، كما يتطرق بعضهم إلى قضايا فساد بالمليارات ينفذها مسؤولي النظام وتتماثل مع العديد من القضايا وسط مؤشرات على شراكة النظام مع هذه الشخصيات النافذة.