بتهمة السخرية من قائدهم .. مجموعة من "الوطني" تعتدي على شاب بمدينة عفرين ● أخبار سورية

بتهمة السخرية من قائدهم .. مجموعة من "الوطني" تعتدي على شاب بمدينة عفرين

تداول ناشطون تسجيلا مصورا يوثق اعتداء مجموعة مسلحة من "جيش الشرقية" التابع للجيش الوطني السوري، وذلك بتهمة السخرية من قائد الجيش الرائد "حسين الحمادي" الملقب بـ"أبو علي"، في حادثة تضاف إلى انتهاكات مماثلة للفصائل دون الاحتكام إلى القانون والقضاء.

ويظهر التسجيل الملتقط بواسطة كاميرات مراقبة ليلية، اعتداء على شاب اعزل بسبب حالة نشرها الشاب على واتساب لشخص مختل عقليًا وكتب عليها أبو علي حيث ظن مسلحو جيش الشرقية انه يقصد قائدهم.

وأثارت مشاهد الاعتداء على المواطن حالة استهجان واستياء كبيرة حيث قامت المجموعة العسكرية التابعة للفصيل المذكور بالاعتداء عليه وضربه وتعذيبه في الشارع، دون أن يتم محاسبة الجناة كما جرت العادة.

وكان تعرّض الرائد "مصطفى العيسى"، في فصيل السلطان مراد، للاعتداء بالضرب على يد عناصر من ما يسمى "أمنية كاوى" التابعة للجبهة الشامية شمالي حلب، حيث كشف الضابط المنشق عن جيش النظام عن تفاصيل حادثة الاعتداء التي أسفرت عن كسر وجروح تُضاف إلى إصابات حربية تعرض لها خلال مسيرته العسكرية.

ويأتي ذلك في ظلِّ حالة فلتان أمنية بدت واضحة، وانتشار عشوائي للسلاح، واستخدمه في المناطق المدنية دون ضوابط في مناطق الشمال السوري، برغم مناشدات النشطاء والفعاليات المحلية بضبط الأمن والاستقرار في المنطقة.

هذا وتتصاعد العمليات الأمنية التي تتمثل بالسطو والاغتيال في المناطق المحررة، خاصة تلك التي تقع في درع الفرات وغصن الزيتون ونبع السلام، وبدلاً من الاستجابة لدعوات وضع خطوات حقيقة لوقف مثل هذه الانتهاكات والجرائم تتصاعد عمليات الاقتتال بين الفصائل وتزيد انتهاكاتها بحق المدنيين.