بنسبة 50% .. النظام يمهد لرفع تعرفة وسائل النقل في سوريا ● أخبار سورية

بنسبة 50% .. النظام يمهد لرفع تعرفة وسائل النقل في سوريا

صرح أمين سر جمعية حماية المستهلك لدى نظام الأسد "عبد الرزاق حبزة"، بأن أي دراسة لسعر المواد ينتج عنها بالتأكيد ارتفاع سعرها، متوقاً أن يُرفع سعر تعرفة الركوب بوسائل النقل 50%، بالتزامن مع ارتفاع أسعار قطع الغيار والزيت، ما اعتبر تمهيدا جديدا لرفع جديدة لأجور النقل والمواصلات.

وقال "حبزة"، إن "الرفع مستحق للسائقين ولكنه مكلف للعائلات، وخاصة التي تتضمن أكثر من شخص بحاجة لتنقلات يومية"، مشيراً إلى أن بعض السائقين يتقاضون 300 ليرة بدلاً من 200، و"الفانات" الصغيرة تأخذ 1000 ليرة سورية، وفق تقديراته.

وذكر أن السائقين قبل الـ GPS لم يطالبوا برفع الأجور لعدم التزامهم بالعمل على الخطوط واستخدام المحروقات بأغراض أخرى، أما الآن أصبحوا بحاجة لرفعها، أضاف، "لا نلاحظ أي تفاؤل من قبل الحكومة للشتاء المقبل، ويبدو أن القدرة الإلهية فقط يمكن أن تساهم بتحسين الوضع"، وسط تفاقم الوضع الاقتصادي في مناطق سيطرة النظام.

وكشفت مواقع إخبارية موالية لنظام الأسد عن قرار رفع بدل الخدمة لمنح إجازة السوق للمتدربين في المدارس الخاصة، حيث رفعت حكومة نظام الأسد الرسوم المالية المترتبة على شهادات قيادة السيارة بمناطق سيطرة النظام.

واجتمع مجلس محافظة دمشق التابع للنظام مؤخرا بدواعي متابعة عمل تطبيق منظومة التتبع الإلكتروني لوسائط النقل، وتضمن ذلك الإعلان عن دراسة لرفع تعرفة النقل، فيما تجمهر عشرات السائقين في مديرية هندسة المرور بدمشق بسبب أخطاء أجهزة تحديد المواقع.

يشار إلى أن أزمة النقل والمواصلات تتفاقم في مناطق سيطرة النظام بشكل ملحوظ وتؤدي إلى شلل في الحركة في كثير من الأحيان ويؤثر ذلك على كافة نواحي الوضع المعيشي والأسعار المرتفعة، فضلاً عن تأخر طلاب المدارس والجامعات والموظفين عن الدوام الرسمي.