أردوغان : العملية العسكرية التركية لتطهير تل رفعت ومنبج ● أخبار سورية
أردوغان : العملية العسكرية التركية لتطهير تل رفعت ومنبج

أشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن العملية العسكرية التركية المزمع انطلاقها ستستهدف على ما يبدو تطهير منطقتي تل رفعت شمال حلب وأيضا منبج شرقها.

وقال أردوغان أن بلاده بصدد الانتقال إلى مرحلة جديدة في قرارها المتعلق بإنشاء منطقة آمنة على عمق 30 كيلومترا شمالي سوريا، وتطهير منطقتي تل رفعت ومنبج من الإرهابيين.

وأضاف في كلمة، الأربعاء، أمام أعضاء كتلة حزبه "العدالة والتنمية" في البرلمان التركي، أن الذين يحاولون إضفاء الشرعية على تنظيم "بي كي كي" الإرهابي وأذرعه تحت مسميات مختلفة ما يخدعون سوى أنفسهم.

وذكر أن الجهات التي تقدم السلاح للإرهابيين مجانا وتمتنع عن بيعه لتركيا تستحق لقب "دولة إرهاب لا دولة قانون"، في إشارة لمحاولة السويد وفنلندا الانضمام إلى حلف الناتو.

وفي سياق متصل، أشار الرئيس التركي إلى أن حلف شمال الأطلسي "الناتو" مؤسسة أمنية وليس مهمتها دعم التنظيمات الإرهابية.

وقال أردوغان في اتصال هاتفي الإثنين الماضي مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، أن إنشاء منطقة آمنة على الحدود الجنوبية لبلاده بعمق 30 كم بات "ضرورة ملحة".

بينما قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، إنّ بلاده لن تقبل بوجود إرهابيين على حدودها الجنوبية (شمال سوريا)، وإنها مستعدة لأي مهمة بهذا الخصوص.

في حين عارض النظام السوري وايران هذه العمليات بشكل رسمي، بينما اعتبرت واشنطن أن أي عملية عسكرية تركية سيكون من شأنه أن يقوض الاستقرار الإقليمي ويزيد من تفاقم الوضع، في حين تجنبت موسكو الإعلان عن موقف رسمي حيال التحضيرات التركية، وكانت الإشارة الوحيدة التي صدرت عن موسكو على لسان وزير الخارجية سيرغي لافروف، قبل أيام، تشير إلى أهمية المحافظة على نظام التهدئة.