نشرة مساء اليوم لجميع الأحداث الميدانية في سوريا 08-08-2018
نشرة مساء اليوم لجميع الأحداث الميدانية في سوريا 08-08-2018
● النشرات الساعية ٨ أغسطس ٢٠١٨

نشرة مساء اليوم لجميع الأحداث الميدانية في سوريا 08-08-2018

حلب::
انفجرت عبوة ناسفة في مدينة دارة عزة بالريف الغربي دون حدوث إصابات بشرية.

سقط جرحى في صفوف المدنيين جراء قيام قوات الأسد باستهداف أحياء مدينة حريتان بالريف الشمالي براجمات الصواريخ.


إدلب::
بدأت هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير فجر اليوم الأربعاء، عملية أمنية ضد خلايا "المصالحات" وتنظيم الدولة في ريف إدلب الجنوبي، حيث داهمت عدة بلدات وشنت حملات اعتقال بحق المشتبه بهم، جلهم من المدنيين، وقالت مصادر ميدانية لـ "شام" إن الاعتقالات طالت أكثر من 15 شخصاً، بينهم مدنيين ومنهم متورطين بالتواصل مع النظام والتعامل معه.

تعرضت بلدة بداما بالريف الغربي لقصف بصواريخ حارقة من قبل قوات الأسد دون وقوع أي إصابات بين المدنيين.


حماة::
تعرضت مدينتي كفرزيتا واللطامنة وقرية الزكاة بالريف الشمالي وقريتي القرقور والعنكاوي بالريف الغربي لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، في حين أصيب شاب من أهالي مدينة اللطامنة بعد استهدافه من قبل قناصو الأسد أثناء عمله بالأراضي الزراعية للقرية.


درعا::
سقط جرحى في صفوف المدنيين جراء انفجار عبوة ناسفة في قرية الشجرة بمنطقة حوض اليرموك بالريف الغربي.


ديرالزور::
جرت اشتباكات عنيفة بين تنظيم الدولة وقوات سوريا الديمقراطية بالقرب من حاجز القوس في بلدة الطيانة بالريف الشرقي، بينما شن الطيران الحربي التابع للتحالف الدولة غارات جوية على بلدة الشعفة ومستوصف بلدة السوسة.

جرت اشتباكات عنيفة بالأسلحة المتوسطة داخل مدينة البوكمال بين عناصر الحشد الشيعي وعناصر الدفاع الوطني، وأدت لسقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الطرفين بالإضافة لفرض حظر التجوال في المدينة ومنع خروج الأهالي من منازلهم.

سُجلت حالات تسمم وإسهال في صفوف الأطفال في محافظة ديرالزور بسبب الانتشار الواسع لأطعمة الأطفال منتهية الصلاحية.

قام أحد عناصر مجلس دير الزور العسكري بإطلاق النار عشوائياً في قرية سفيرة تحتاتي بالريف الغربي، ما أدى لحدوث حالة هلع وخوف في صفوف المدنيين، الأمر الذي أثار غضب الأهالي ما استدعى تدخل قسد واعتقال العنصر.


الحسكة::
خرجت مظاهرات في مدينة الشدادي عقب اعتداء أحد عناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد" على أحد المدنيين من أبناء عشيرة المحاسن وطالبوا خلالها بتسليم العنصر المعتدي.

اقرأ أيضاً:

ـــــــ ــ